1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

معلومات ومعالم سياحية فى جمهورية بنين

دليل المسافر العربي قبل السفر

الموضوع في 'بوابة السفر إلى الدول الأفريقية Africa' بواسطة باطوق 200, بتاريخ ‏10 ابريل 2012.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. معلومات ومعالم سياحية فى جمهورية بنين

    بنين دولة على هيئة شريط رفيع يسير من الشمال إلى الجنوب في غرب أفريقيا، توجد بين خط الاستواء ومدار السرطان. تواجهها توغو من الغرب وبوركينا فاسو والنيجر في الشمال ونيجيريا من الشرق وخليج بنين إلى الجنوب.

    {$title}

    تبلغ مساحتها 112,622 كم2 (43,484 ميل مربع)، حيث تسير من نهر النيجر في الشمال إلى المحيط الأطلسي في الجنوب بمسافة 650 كم (404 ميل). على الرغم من طول الساحل 121 كم (75 ميل) فإن أعرض منطقة في البلاد نحو 325 كيلومترا (202 ميل) تقع في الشمال.

    بنين واحدة من أصغر الدول في غرب أفريقيا، وهي ثماني مرات أصغر من نيجيريا جارتها الشرقية. إلا أنها أكبر بمرتين من توغو جارتها الغربية.

    يظهر تناقض بسيط في علو اليابسة عن مستوى سطح البحر في البلاد، ويمكنتصنيفها إلى أربع مناطق من الجنوب إلى الشمال. تستهل بالمنخفضة الرملية الساحلية (أعلى ارتفاع 10 متر (32.8 قدم)) والذي يبلغ عرضه على الأكثر 10 كم (6.2 ميل). تتخلله المستنقعات والبحيرات المرتبطة بالمحيط. وراء الساحل تقع غابات السافانا وفسيفساء الهضاب المغطاة (ارتفاع بين 20 و 200 م (66 و 656 قدم)) والتي تقسمها الوديان التي تمتد من الشمال إلى الجنوب على طول أنهار كوفو وزو وأوميه.

    يتلو ذلك مساحة من الأراضي المنبسطة التي تحتوي أيضا على التلال الصخرية التي نادرا ما تصل إلى ارتفاع 400 متر (1312 قدم) تمتد حول نيكي وسايف. وأخيرا، مجموعة من الجبال تمتد على طول الحدود الشمالية الغربية وضمن توغو. هذه جبال أتاكورا وتوجد أعلى نقطة في جبل سوكبارو بارتفاع 658 متر (2159 قدم).

    تحتوي بنين على الأراضي البور وأشجار المانغروف وبقايا بعض الغابات الكبيرة. تغطي بقية البلاد السافانا مع الادغال الشائكة وتتخللها أشجار الباوباب الضخمة. بعض الغابات تمتد على ضفاف الأنهار. في الشمال والشمال الغربي من بنين توجد بعض المحميات الطبيعية والحديقة الوطنية التي تجذب السياح الذين يتوقون لرؤية الفيلة والأسود والظباء وأفراس النهر والقردة.

    مناخ بنين حار ورطب. معدل هطول الأمطار السنوي في المتوسط للمناطق الساحلية 360 ملم (14.2 في) وهي ليست عالية مقارنة بدول غرب أفريقيا الساحلية. في بنين موسمان للأمطار وآخران من مواسم الجفاف سنوياً. موسم الأمطار الرئيسي بين أبريل-يوليو. مع فترة أقصر أقل كثافة من الأمطار من أواخر أيلول / سبتمبر إلى نوفمبر. موسم الجفاف الرئيسي هو من ديسمبر-أبريل. مع برودة الجو والجفاف لفترة قصيرة أخرى من أواخر تموز / يوليو إلى أيلول / سبتمبر. درجات الحرارة والرطوبة مرتفعة على طول السواحل الاستوائية. في كوتونو، درجة الحرارة القصوى المتوسطة 31 درجة مئوية (87.8 درجة فهرنهايت) والحد الأدنى هو 24 درجة مئوية (75.2 درجة فهرنهايت).

    كما أن هنالك اختلافات في ارتفاع درجة الحرارة عندما تتحرك شمالا عبر السافانا والهضبة نحو الساحل. تهب رياح جافة من الصحراء من ديسمبر-مارس. خلالها يجف العشب والنباتات تتحول إلى البني المحمر، وطبقات من الغبار الناعم تخيم على البلاد مما يتسبب في سماء ملبدة بالغيوم. وهو أيضا الموسم الذي يحرق فيه المزارعون الحقول بعد حصادها.



    الاقتصاد

    اقتصاد بنين ما زال في طور النمو ويقوم على الزراعة، وإنتاج القطن والتجارة الإقليمية. ويبلغ وارد القطن 40 ٪ من الناتج المحلي الإجمالي وحوالي 80 ٪ من عائدات التصدير الرسمية.[14] بلغ متوسط النمو في الناتج الحقيقي حوالي 5 ٪ في السنوات السبع الماضية، ولكن النمو السكاني السريع لا يتناسب مع دخل البلد ومع هذه الزيادة. تراجع التضخم على مدى السنوات العديدة الماضية. تستخدم بنين فرنك س ف ا كعملة رسمية، وهو مربوط إلى اليورو.

    تخطط بنين لجذب المزيد من الاستثمار الأجنبي من أجل المزيد من النمو. هنالك زيادة في التركيز على السياحة وتسهيل وضع نظم جديدة لتجهيز الأغذية والمنتجات الزراعية، وتشجيع التكنولوجيا الجديدة للمعلومات والاتصالات. برزت مشاريع لتحسين مناخ الأعمال من خلال إصلاحات لنظام حيازة الأراضي، ونظام العدالة التجارية. قدمت الولايات المتحدة لبنين 307 ملايين دولار منحة حساب تحدي الألفية الذي وقع في فبراير 2006.

    خفض نادي باريس والدائنون الآخرون الديون الخارجية لبنين وقد أعلن عنها في يوليو 2005، في حين يجري الضغط لتسريع الإصلاحات الهيكلية. تشكو بنين من عدم كفاية الإمدادات الكهربائية التي لا تزال تؤثر سلبا على النمو الاقتصادي، على الرغم من أن الحكومة في الآونة الأخيرة قد اتخذت خطوات لزيادة الإنتاج المحلي من الطاقة.

    على الرغم من أن النقابات العمالية في بنين تمثل ما يصل إلى 75 ٪ من قوة العمل الرسمية، فقد لاحظ الاتحاد الدولي للنقابات أن هناك الكثير من المشاكل المستمرة، بما في ذلك عدم المساواة في الأجور للمرأة واستخدام عمالة الأطفال وقضية استمرار العمل القسري

    بنين عضو في منظمة تنسيق قانون الأعمال في أفريقيا (أوهادا).

    يعد مرفأ كوتونو الميناء الوحيد في البلاد والمطار الدولي الوحيد أيضاً. يوجد ميناء جديد قيد البناء حالياً بين كوتونو وبورتو نوفو. تعد بنين رابطاً للطرق المؤدية بين الدول المجاورة (توغو وبوركينا فاسو والنيجر ونيجيريا). خدمة الهاتف الجوال متوفرة في جميع أنحاء البلاد من خلال مختلف المشغلين. اتصالات ASDL تتوفر في بعض المناطق. ترتبط بنين بالإنترنت عن طريق الأقمار الصناعية للاتصالات (منذ 1998) وكابل بحري واحد SAT-3/WASC (منذ 2001)، الأمر الذي رفع سعر هذه الاتصالات. من المتوقع بدء كابل ساحل أفريقيا-أوروبا في عام 2011.

    حالياً، يعيش ما يقرب من ثلث السكان تحت خط الفقر وهو بحدود 1.25 دولار أمريكي في اليوم الواحد.

    {$title}

    {$title}

    {$title}
    {$title}

    {$title}

    {$title}
    {$title}
    {$title}

     
    جاري تحميل الصفحة...