1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

انطلاق زوروا ماليزيا 2014

دليل المسافر العربي قبل السفر

الموضوع في 'بوابة السفر إلى ماليزيا' بواسطة العرب المسافرون, بتاريخ ‏10 مارس 2014.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. العرب المسافرون

    العرب المسافرون إدارة المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏29 مايو 2012
    المشاركات:
    1,325
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    أَعْجَبَ:
    0
    Dislikes Received:
    0
    نقاط الجائزة:
    36
    الوظيفة:
    traveler
    الإقامة:
    saudi
    [​IMG]
    تطمح دولة ماليزيا خلال العام الجاري 2014 إلى استقبال 28 مليون سائح بمن الداخل والخارج، من خلال فعاليتها الكبرى زوروا ماليزيا 2014 آسيا الحقيقية “VMY2014 ” الفعالية التي كان افتتاحها الرسمي يوم الرابع من شهر يناير بساحة الإستقلال (داتارا ميرديكا) في كوالا لمبور في جو بهيج وعروض فلكلورية وألعاب نارية. وكانت احتفالية الافتتاح قد انطلقت الساعة الخامسة بتوقيت كوالالمبور في عروض تمهيدية مع الجماهير تضمنت عروضا بهلاوانية وموسيقية وعروض كرة قدم فري ستايل إضافة إلى خيم مفتوحة للأطفال والمتطوعين من الشباب والسياحة البيئية والتعريف ببرنامج ماليزيا بيتي الثاني
    [​IMG]
    بدأ الحفل الرسمي بعد الساعة الثامنة بعد وصول الضيوف الرسميين، على رأسهم وزير السياحة والثقافة محمد نظري عبد العزيز ونائب الوزير الأول محي الدين محمد ياسن. وانطلق الحفل الساعة التاسعة بكلمات ترحيبية لكل من وزير السياحة ونائب الوزير الأول ورئيس المجلس الوطني لفعالية VMY2014، لتليها عروض ثقافية ولوحات فنية من العروض الفلكلورية والرقصات الثقافية من تقديم طلاب جامعة ليمكوكينج. وشهدت الاحتفالية حضورا دبلوماسيا لست وعشرين دولة من جميع أنحاء العالم بمشاركة الإمارات والمملكة العربية السعودية، إضافة إلى فرنسا، إيطاليا، الو.م.أ، كندا، السويد، لاتفيا، إيران، جنوب إفريقيا، الهند، الصين، اليابان أستراليا، ومجموعة أخرى من دول شرق آسيا. وقال نائب رئيس الوزراء محيي الدين ياسين أنه إلى جانب الكنوز الطبيعية التي تكتنزها ماليزيا من النباتات والحيوانات، والمناظر الطبيعية ذات الجمال الفائق مرفوقة بالسياحة الثقافية، هناك أيضا منتجات وخدمات سياحية متنوعة من شأنها أن تناسب أي سائح يأتي إلى البلاد.
    [​IMG]
    وأضاف موضحا ” تندرج هذه المنتجات السياحة والخدمات تحت مجالات رئيسية هي التسوق بأسعار معقولة، الإقامة الفاخرة ، الطبيعة والمغامرة السياحة البيئية ، السياحة العلاجية، المتعة العائلية، سياحة الأعمال والأحداث الكبرى المتكاملة “، كما في إطلاق VMY2014 في ساحة Dataran مرديكا هنا ، هذه الليلة .
    [​IMG]
    وقال محيي الدين ، أن تظاهرة VMY 2014بمثابة أداة لتوسيع جسر من الصداقة و تعزيز الاطلاع على مختلف الثقافات والتراث الشعبين وإلى جانب إلى جانب الفوائد الاجتماعية والثقافية للتظاهرة، هناك ايضا فوائد اقتصادية، “حيث نأمل الوصول إلى 76 مليار رينجيت في عائدات السياحة هذا العام” (أي ما يعادل 25 مليار دولار). وهو رقم يمثل زيادة كبيرة بنحو 11 مليار رينغيت في عائدات الدخل القومي، حيث سجلت الإيرادات الإجمالية للسياحة مبلغ 103.3 مليار رينغيت في عام 2012، بنسبة نمو قدرها 7.2 في المائة، بين 65.2 مليار رينغيت قيمة عائدات السياحة الدولية و 40.8 مليار للسياحة المحلية. ودعا نائب رئي الوزراء في آخر كلمته إلى العمل معا من أجل نجاح التظاهرة وتقديم أروع تجارب السياحة للزوار وحث جميع الماليزيين على تحمل المسؤولية لضمان أن الضيوف الأجانب يعاملون بمنتهى الاحترام والمجاملة.، من أجل تحقيق الهدف المتمثل في كون ماليزيا الوجهة السياحية الأعلى في العالم.
    [​IMG]
    واختتم الحفل بحوالي عشر دقائق من الألعاب النارية التي انطلقت في سماء ساحة الاستقلال Dataran merdeka، وانطلقت الألعاب النارية فوق مبنى السلطان عبد الصمد الذي يعتبر تحفة فنية ومعمارية عجيبة، بمزجها بين الخليط العمراني المونغولي والعربي الإسلامي والبربري إضافة إلى تأثره البليغ أيضا بالطابع المعماري الإنجليزي، وهو المبنى المصمم من طرف المهندسين نورمان وبيدويل، وتم بناؤه عام 1897 م ليكون مقر للدوائر الحكومية الهامة، وهو اليوم مجمع المحاكم الماليزي. كما انطلقت الألعاب النارية على جانبي الساحة ، فوق ديوان بدلية كوالالمبور وهو مبنى رائع برتفع عاليا، إضافة إلى ألعاب نارية أخرى زينت منظر العلم الاتحادي لماليزيا المرتفع أكثر من 100 متر في السماء. وعلى نفس خطوات التظاهرة، تستهدف بلدية كوالالمبور استقبال 15 مليون سائح خلال هذا العام ، حيث قال عمدة مدينة كوالالمبور خلال إطلاقه لرزنامة مهرجانات كوالالمبور لهذا العام أن هذا الهدف يشمل 10.1 مليون سائح دولي و 4.9 مليون سائح محلي، كا أن الهدف المالي المراد هو 24.9 مليار رنغيت ماليزي ، فيما تشير إحصائيات عام 2012 أن العاصمة استقبلت حوالي 14 مليون سائح
    [​IMG]
    فيما بلغت عائداتها المالية 19.8 مليار رنغيت خلال نفس العام. يذكر أن ماليزيا قد وضعت على قائمة أفضل عشر دول للسفر في 2014 من قبل لونلي بلانت، وذلك اعتبارا لهذا الحدث الهام. كما وضعت العاصمة كوالالمبور في المرتبة الرابعة في قائمة أفضل مدن التسوق في العالم ضمن تقرير CNN ترافل. وفي قائمة أفضل مائة شاطئ عالمي وجدت 3 شواطئ ماليزيا ضمن الخمسين الأوائل.
    [​IMG]
     

    جاري تحميل الصفحة...