1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

تحدثي اليهاا دون خجل

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة قمـر الليالــي, بتاريخ ‏29 ابريل 2009.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

حالة الموضوع:
مغلق
  1. الام هي أول شخص تتحدث معه البنات في كل ما يتعلق بأسرارهن، كونها الشخص الوحيد الذي يمكنه اسداء النصيحة الصحيحة والقيمة لهن... توجهنا لعدد من المراهقات وسألناهن عن مستودع اسرارهن والمفاجأة كانت أن الام جاءت في آخر اللأئحة واليكن بعض التبريرات...
    هبة 14 سنة تقول: علاقتي بأمي سطحية للغاية لأنها لاتفهمني ولاتجلس معي الا قليلاً، فهي تقضي كثيراً من وقتها في حجرتها أو في أعمال المنزل، لاتناقشني أبداً ولا تتحدث معي في أي أمور تختص بي، ودائماً وتقول لي "انت كبيرة اعتمدي على نفسك" فالجأ الى التحدث مع صديقاتي في المدرسة.
    أما سلوى 17 سنة: لا اعرض على أمي اياً من اهتماماتي لأنها دائماً تهتم بأخواتي الاصغر مني ولا تدرك أنني أحتاج اليها مثلهن بل أكثر، أريد أن أتحدث معها بلا حرج واطمئنان وأن لا تبوح بأسراري لأحد، بيني وبين أمي فجوة كبيرة وتزداد هذه الفجوة بأستمرار. الجأ الى بعض صديقاتي المقربات لأتحدث معهن في اموري. ومن جانبها قالت سهيلة 16 سنة: أعترف أنني لا اتحدث مع امي بغض النظر إن كنت صغيرة أو كبيرة. سواء كنت في مرحلة المراهقة أم لا. كنت لا أجرؤ على الحديث مع أمي بأي شيء كان، على اي حال بدأت قليلاً في الفترة الاخيرة، ولكن أتحدث أكثر مع صديقات أختي الكبرى وأشعر بالأرتياح معهن وأنا أتكلم في اشياء تهمني وتخص حياتي. في حين تقول ليلى 13 سنة: أعاني من احساس فظيع بالوحدة مع أني أعيش وسط أبوي وأخواتي، لكن هذا الاحساس بسبب أمي فهي تعاملني بطريقة سيئة، وتفضل أخواتي علي مع أني أصغرهن، واذا فعلت شيئاً خطأ تصرخ في وجهي وتهددني بأنها سوف تخبر أخي الاكبر الذي يعاقبني بشدة بعكس ما تفعله مع أختي الكبرى، فهي تتودد اليها دائماً وتحكي معها في كل شيء. لا أشعر بالأمان والراحة الأ في بيت صديقة قريبة مني وتعاني من مثل مشكلتي، هي الوحيدة التي أتحدث اليها دون خوف.
    أما سماح 20 سنة فكان رأيها مختلفاً عنهن تقول: أمي صديقتي منذ الصغر أحكي معها كل ما أفكر فيه ويخطر ببالي، ولا اخجل منها نهائياً لأني اعرف تماماً أنها هي الشخص الوحيد الذي يخاف علي أكثر من أي شيء في الدنيا، ويقع عليها أعمال المنزل وهي تخصص جزءاً كبيراً من وقتها لتتحدث معنا في كل الامور التي تهمنا وتنصحنا بكل حب وحنان، وعودتنا منذ صغرنا أن نحكي معها دون أي حرج، أنا فخورة بأمي.



    جل احترامي

    كانت هناااا

    قمر الليالي
     

    جاري تحميل الصفحة...
حالة الموضوع:
مغلق