اربع وعشرون ساعة في كوتا كينابالو

الموضوع في 'بوابة السفر إلى ماليزيا' بواسطة نوران محمدين, بتاريخ ‏8 أكتوبر 2012.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. نوران محمدين

    نوران محمدين مسافر

    إنضم إلينا في:
    ‏8 أكتوبر 2012
    المشاركات:
    6
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    أَعْجَبَ:
    0
    Dislikes Received:
    0
    نقاط الجائزة:
    1
    عاصمة سابا كوتا كينابالو تطفو على خليج جميل وتداعبها الشمس وتعتبر مدينة كي كي بالنسبة للمحليين هي مكان رائع للتسوق ، لتناول الطعام ، والاستكشاف . وفي هذا اليوم جئنا انا وصديقي جيف على الدراجات الى المدينة للحصول على سلسلة جديدة لدراجته.

    اول شىء قمنا به في الصباح هو الاتجاه الى المياه لالتقاط صور لخليج االمدينة فائق الجمال ، حيث ان جزر بيولاو غايا وبيولاو سيبانغار تشكل اطار جميل للتصوير الومانسي . ويعج رصيف الميناء بالحياة مع سوق الصباح ، والباعة المتجولون يقومون ببيع كل شىء ابتداءا من ملابس الاطفال الى السمك الحي واكياس من الليمون الاخضر اللامع . اكوام من المانجا الصفراء الطازجة وصناديق من الرامبيوتان وافضل ما انتجته الارض من الفواكه ، جوز الجندم الداكن الارجواني ، روائح وعصائر لذيذة ورخيصة ويرحبون بك طوال تجوالك على طول الخليج .


    يعتبر الفطور كل شىء . ويتكون من بوفيه باسلوب الضيافة الماليزية ، شعيرية مقلية ، كمية من البيض المقلي ، نقانق باحجام صغيرة ، شذرات الدجاج . والباعة على جنبات الطريق يبيعون الساندويشات والارز اللزج المعالج . وتقدم المطاعم الصينية اطعمة ة صينية تقليدية مثل عصيدة الارز ويو تياو . هنالك الكثير من الصينيين في بورنيو لدرجة ان هنالك جريدة صينية لتقرأها اثناء تناولك حليب فول الصويا . تناولت فطوري المفضل ، وهو روتي محشو بالبيض ويقدم مع صلصه كاري وشاي ليمون ساخن ، اود ان ابقى هنا بعد التقاعد .

    قي هذا الصباح كنت في مهمة : لشراء هدية لزوحتي واطفالي . تحب زوجتي البهارات ، لذا توقفنا عند باسار بيسار ، وهومبنى سوق ضحم بجانب الخليج . توقفناوشممنا رائحة الكمون ، القرنفل ، الثوم ، الليمون ، الجمبري المخلل ، لحم الخنزير ، الكرات والكزبره . سمعنا صوت الالات وهي تفصل جوز الهند عن القشرة . ان الالوان الكثيرة – الموز الاخضر واللومي ، والبذنجان الاسود الارجواني الافوكادو ، الشمام ، البرتقال ، فاكهة التنين الملونة – تجعلك نجم في التقاط الصور .

    الخطوة الاخرى : منطقة شارع روانغ تيونغ هوا ، سوق النسيج . في هذا المكان تقدم المحلات اقمشة من جميع مناطق اسيا من الباتيك الاندونيسي الى الساري الهندي . ويمكن ان تساوم وتمزح ايضا حيث قمت بالمزاح مع ادى الفتيات التي قامت ببيعي ترباس من القماش بطباعة جميلة رائعة . كانت بورنيو موقع اول جمهورية اسيوية ، حيث ادار هاكا جمهورية لانغ فانغ في عام 1777.

    كاي يوم من ايام الاسترخاء ، فانني مليىء بالمهمات . فبطاقتي 8 جي بي مليئة بالصور اثناء قيامنا بنزهة على الدراجات الهوائية عبر بروني وساراواك ، لذا توقفنا لشراء بطاقة جديدة ومن ثم تاولنا القهوة عند ماكدونالد – هنالك الستار باكس والكي اف سي ايضا. وبالعودة الى الفندق لدفع اجرة تنطيف الاسرة وكذلك الحمام ، اخذنا دراجة جيف الهوائية واتجهنا الى محل دراجات قريب . كان المالك صينيا ومن ثم تحدثنا اليه باللغة الماندارينية والانجليزية بينما هو يعمل . وقد كان ودودا ويقدم المساعدة مثل اي شخص في سابا ، لم ياخذ شيئا مقابل الخدمة . تناولنا الغداء في بوفيه تقم دجاج مشوي ولحم بالكاري ، بطاطا بالكاري ، جمبري على البخار ,كذلك اصناف خضراء عديدة وكذلك روتي . انني احلم بالتقاعدوالبقاء في هذا المكان الملىء بالروتي .

    [​IMG]
    بوفيه في كوتا كينابالو . تصوير : مايكل تيرتون .

    بعد تناول الغداء تجولنا في سوق جايا ، الملىء بالسياح ، الحقائب على ظهورهم ، والمحليين يبحثوون عن صفقة . انه مكان رائع لشراء هدايا تذكارية .

    [​IMG]
    جيف في سوق جايا , تصوير : مايكل تيرتون .

    بعد يوم شاق من التسوق وتناول الطعام ، احتجنا الى الراحة . وجدنا انا وجيف بار دافىء حيث اخذنا استراحة مع الكتب والبيره - قدم لنا النادل كأسا مجانا . والتفكير بالعودة الى بلدة كي كي والتفكير في التقاعد فكرة جيدة . وهذا التفكير خطر ببالي عندما كنت اتناول طعام الدجاج المشوي .

    عند المساء ! قمت انا وجيف بالعودة الى المياه للاستمتاع بالغروب . وعند اقترابنا من الخليج ، واجهنا خيارات قاسية : سوق الليل الفلبيني لتناول الطعام البحري المشوي والفواكه او قرية بورتفيو للطعام البحري ، على طول السطح الخشبي هنالك العديد من المطاعم والبارات التي تبيع اطباق محلية وغربية ؟ وقد وقع الاختيار على الخيار الاول حيث الحبار والمك والربيان النمر الذي هو بحجم ذراع الرجل . وقمنا بعد ذلك باحتساء البيره والتجول على الخليج . وهتالك الازواج يتمشون ويتمسك احدهما بالاخر وكذلك اشخاص يوجهون كاميراتهم الى غروب الشمس وكأنهم في عبادة . ونظرت الى اشعة الشمس البرتقالية في وسط السماء الارجواني ، وفكرت في التقاعد هتا ايضا .

    [​IMG]
    جمبري وسمك مشوي في سوق الليل الفلبيني . التصوير : ميكل تيرتون .

    إن كنت قد استمتعت بهذا المقال و تود اكتشاف المزيد عن السفر لماليزيا, من فضلك قم بزيارة موقع ماليزيا للسياحة
     
    الوسوم:

جاري تحميل الصفحة...