1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

الردود الحية على ادعاءات النصارى وافترائهم على الله كذبا

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة المتميز, بتاريخ ‏5 أغسطس 2009.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. السلام عليكم احبتى فى الله.

    لقد سمعنا كثيرا على ادعائات اهل الكتاب (النصارى) وافترائهم على الله عز وجل وكذالك وقولهم ان

    عيس هو الله وعلى قولهم على مريم ابنت عمران بهتانا عظيما وسبهم للنبى صلى الله عليه

    وسلم وقولهم الاثم ولم اسمع احد يرد عليهم الااااااااااااااااااااااا

    رجل نصرانى نعم نصرانى قس رد

    على ....................الذى يسكن فى قناة الحياة وهو ليل نهار سيب رسول الله صلى الله

    عليه وسلم القس كاتب فى جريد ة الاهرام بيقول له ليه كل السب ده فى الاسلام والمسلمين

    لييييييييييه


    عندنا شيخ الازهر مش فاضى للكلام ده طبعا اصل يعينى عليه تعبان فى الجرى ورا ..........(احنا ا

    لحمد لله مبقاش فيه ارهاب عندنا ) ولا الباش مهندس زقزوق ( انا عايز أوحد الاذان) ياعينى اصل

    بيصدع لما بيسمع الاذان فى كل مكان ياعين العالم دى مش فاضية للرد على............دى محنا

    لازم نعذرهم اصلهم متمسكين بالكراسى اللى انشاء الله حتتكسر من تحتهم او يقعوا من عليها

    وتتكسر رقبيهم ومتكالبين على الدنيا والشهوات نسو الله فأنساهم انفسهم


    ومن الان وصاعدا كل يوم ان شاء الله سوف اقوم بالرد على النصارى واقامة الحجج عليهم من

    الكتاب والسنه ومن الانجيل وقهرهم بأذن الله تعالى هذا ليس بالموضوع ولكنه نبذه مختصره عن

    ما سأقوم به انشاء الله تعالى واسألكم الدعاء
     

    جاري تحميل الصفحة...
  2. احمد mom

    احمد mom Guest

    اخي الحبيب

    احي فيك الروح الاسلاميه والغيره المحمديه

    واني لعلى خطاك


    لكن


    كلما كنت اهدئ وبعيدا عن الشتائم او بعيدا عن مايقوم به الغير


    سنكون اهل مكسب للقضيه انشاء الله.......


    وان لي موضوع باذن الله مفصل على الافترائات


    والاكاذيب الذي تحتويها كتبهم بالادله القاطعه باذن الله


    مبارك لك اجرك اخي
     
  3. الافى

    الافى موقوف

    إنضم إلينا في:
    ‏4 أكتوبر 2008
    المشاركات:
    746
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    أَعْجَبَ:
    0
    Dislikes Received:
    0
    نقاط الجائزة:
    16
    أقول كما قال أخي أحمد