تحذير هام : مصلحة الهجرة تحذر من وثيقة مزورة تنشر على انها استمارة لجوء الى السويد

الموضوع في 'المواضيع المحذوفة والمكررة' بواسطة alyaa, بتاريخ ‏15 أغسطس 2014.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. alyaa

    alyaa مراقبة عامة

    إنضم إلينا في:
    ‏16 يونيو 2012
    المشاركات:
    7,692
    الإعجابات المتلقاة:
    6
    أَعْجَبَ:
    0
    Dislikes Received:
    0
    نقاط الجائزة:
    36
    الإقامة:
    malaysia


    تحذير هام : مصلحة الهجرة تحذر من وثيقة مزورة تنشر على انها استمارة لجوء الى السويد

    استمارة مزيفة تخدع العراقيين الذين يريدون الهرب الى السويد .

    تتسارع التطورات الى الاسوء في العراق فمنذ أن سيطرت منظمة داعش على بعض المحافظات العراقية، وهنالك أخبار وقصص مرعبة عما يتعرض له العراقيون من قتل وتعذيب وخطف للنساء والأطفال. كل هذا يجعل الناس متلهفين للهرب لمكان آمن، وهذا ما يحاول البعض استغلاله.

    فعلى احدى صفحات الفيسبوك والتي من المفترض انها صفحة لشركة "غود لاك" للسياحة والسفر تنشر معلومات وصور عن استمارة يدعى انها خاصة بتقديم اللجوء في السويد مقابل دفع مبالغ مالية. وعلى أثر نشر تلك الاستمارة المزورة تلقى مكتب المحاماة الخاص بقضايا اللجوء في ستوكهولم Asylbyrå، العديد من الاتصالات من عراقيين يريدون استخدام تلك الاستمارة للوصول الى السويد، تقول المحامية لين اوست نوري المختصة بقضايا اللجوء لقسم الاخبار في الاذاعة السويدية ايكوت.

    - الامور سيئة للغاية. فهناك أناس قرئوا ذلك الاعلان واعتقدوا بانه صحيح ، ومن ثم قاموا بدفع الاموال لمهرب ما، معتقدين بأنهم بتلك الطريقة سيستطيعون الوصول الى السويد، تقول المحامية لين اوست نوري .

    تحتوي الاستمارة المنشورة على صفحة الفيسبوك لإحدى مكاتب السفريات في العراق على شعار الاتحاد الأوروبي ومكتوب عليها عبارة "المنظمة الدولية لشؤون اللاجئين". ومن بين اشياء اخرى يدعي مكتب السفريات بأن الاستمارة تصلح لطلب اللجوء في السويد. لكن وفقا لمصلحة الهجرة السويدي فأن تلك الاستمارة مزورة ولا يستطيع العراقيين استعمالها للوصول الى السويد، تقول المحامية لين اوست نوري.

    - بحسب الاستمارة من المفترض أن يقوم الشخص الذي يريد المجيء الى السويد بتعبئته معلوماته الشخصية في الاستمارة ومن ثم دفع المال، وبهذه الطريقة يستطيع المرء القدوم الى السويد. لكن هذه المعلومات مزيفة وغير صحيحة، تقول لين اوست نوري.

    هذا وتلقى العاملين في مكتب المحاماة الخاص بقضايا اللجوء، Asylbyrå العديد من الاتصالات والرسائل الالكترونية من اشخاص في العراق، مستفسرين عن صحة الاستمارة المنشورة. هذا وتعتقد لين اوست نوري بأن الاستمارة قد تلقا انتشارا واسعا بين العراقيين نظرا للظروف القاسية التي تمر بها البلاد، حيث يقدر عدد اللاجئين في العراق حاليا بـ 200 الف لاجئ.

    تأخذ مصلحة الهجرة السويدية هذه المعلومات على محمل الجدية، لكن المسؤول الاعلامي لدى مصلحة الهجرة فريدرك بينغتسون غير مستغربا لنشر وثيقة مزيفة بغرض كسب المال من وراء اللاجئين نظرا لوضع العراقيين الذي يسوء يوما بعد يوم. هذا وتوعد بينغتسون باتخاذ مصلحة الهجرة للإجراءات الازمة لنشر خبر تكذيب استمارة اللجوء المزيفة.
     
    الوسوم:

جاري تحميل الصفحة...