1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

تعرف علي متحف ونصب العلمين الحربى

الموضوع في 'معالم مصر' بواسطة نيفين, بتاريخ ‏11 سبتمبر 2015.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. نيفين

    نيفين Junior Member

    إنضم إلينا في:
    ‏5 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    208
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    أَعْجَبَ:
    0
    Dislikes Received:
    0
    نقاط الجائزة:
    18
    معركه غيرت دفت الحرب

    El Alamain War Museum
    متحف العلمين العسكري هو متحف يخلد معارك العلمين الفاصلة التي نشبت خلال الحرب العالمية الثانية على أرض العلمين المصرية ويضم مجموعة من الأسلحة والمدرعات والمجسمات التي تعبر عن معارك العلمين والقوات التي اشتركت فيها، كما تضم خرائط عن سير المعارك.
    ويتكون المتحف من خمس قاعات وبهو رئيسى يتوسطة النصب التذكارى

    القاعة الأولى :- القاعة المشتركة وتضم معروضات لجميع الدول التى اشتركت فى الحرب والتى تعبر عن أسباب قيام المعركة

    مقابر الجنود الإيطاليين في حرب العلمين
    [​IMG]


    [​IMG]
    القاعة الثانية : - وتعرض القوات الايطالية التى اشتركت فى معارك بتشكيلاتها المختلفة
    [​IMG]
    القاعة الثالثة :- " قاعة مصر " أنشئت هذه القاعة ضمن تطوير المتحف وتوضح دور مصر فى الحرب العالمية الثانية
    [​IMG]
    القاعة الرابعة :- وتعرض القوات الألمانية التى اشتركت فى معارك شمال أفريقيا بتشكيلاتها المختلفة
    [​IMG]
    القاعة الخامسة :- وتعرض القوات البريطانية التى اشتركت فىبتشكيلاتها المختلفة
    [​IMG]
    العرض المكشوف
    ويعرض الأسلحة الثقيلة الخاصة بقوات المحور والحلفاء التى شاركت فى الحرب
    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]


    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]
    اندلعت أولى مواجهات معركة العلمين فى مثل هذا اليوم فى 23 أكتوبر من عام 1942م، وتعتبر معركة العلمين حدثا تاريخيا مهما حول مجرى التاريخ فى الحرب العالمية الثانية خلال المواجهات بين القوات الألمانية والإيطالية بقيادة إرفين رومل، وبين القوات البريطانية بقيادة برنارد مونتجمرى فى نوفمبر عام 1942، قرب بلدة العلمين التى تبعد 90 كيلو مترا عن الإسكندرية.

    شهدت معركة العلمين بداية الخسائر التى ألحقت بالألمان، خاصة بعد عجز الوقود لديهم نتيجة إغراق البريطانيين لحاملة النفط الإيطالية، الأمر الذى أدى إلى شل حركة تقدم الدبابات وبالتالى استطاعت القوات البريطانية طردهم إلى ليبيا.

    بدأت المعركة فى الساعة 21.25 من ليل يوم 23 أكتوبر 1942 بقصف مدفعى من قبل البريطانيين، وفى 24 من أكتوبر توفى القائد الألمانى فون شتومه، وتولى القائد الألمانى ريتر فون توما قائد الفيلق الأفريقى مهمة قيادة قوات المحور حتى وصل رومل فى مساء 26 أكتوبر.

    وشنت الفرقة الإسترالية التاسعة هجوما نجح فى عزل فرقة المشاة 164 الألمانية فى ليلة 30 أكتوبر، فدفع رومل بقواته بغرض تحرير تلك الفرقة، ونجح فى تحريرها فى يوم 31 أكتوبر، ولكن بعد أن كبدتها خسائر فادحة.

    وفى ليلة 2 نوفمبر شن مونتجمرى هجومه عبر تل العقاقير جنوب سيدى عبد الرحمن، ولم تستطع قوات المحور صد الهجوم، وأدرك رومل أن المعركة حسمت نهائيا لصالح البريطانيين.

    وفى صباح يوم 2 نوفمبر وصلته رسالة عبر المذياع من الزعيم الألمانى أدولف هتلر تأمره بالصمود حتى النهاية، ويبدو أن رومل لم يكن متأكدا أن هتلر هو صاحب الرسالة، إذ أمر قواته بالانسحاب.

    وفى 3 نوفمبر وصل النص غير المشفر لرسالة هتلر الأصلية المطالبة بالصمود، ورغم تفوق القوات البريطانية، فإن رومل قرر إطاعة أوامر هتلر ولو لبعض الوقت.

    فى 4 نوفمبر وجد رومل أنه لم يعد قادرا على تنفيذ أمر هتلر، فبدأ الانسحاب إلى فوكة فى الغرب، خاصة بعد خسارة حوالى 200 دبابة فى الفترة ما بين عصر 3 نوفمبر، وعصر 4 نوفمبر.

    أخذ رومل برأى القائد الألمانى ألبرت كسلرنغ، قائد القوات الألمانية فى جبهة البحر المتوسط الذى أكد له صواب رأيه بالانسحاب فى 4 نوفمبر، وفقد رومل الاتصال بفون توما قائد الفيلق الإفريقى واعتقدوا أنه قد قتل، لكنه فى الواقع وقع فى الأسر.
    [​IMG]

    [​IMG]
    متحف العلمين يستعد لاستقبال الطائرة البريطانية التى سقطت فى الحرب العالمية الثانية
    تدعوا للأنبهار بالتاريخ و متعة البحث، حيث يستعد المتحف الحربي في منطقة بالعلمين لاستقبال الطائرة الحربية البريطانية التى سقطت في الصحراء الغربية إبان الحرب العالمية الثانية عام 1942.


    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]

    [​IMG]


    للجنود اليونانيين
    [​IMG]

    [​IMG]

     
    جاري تحميل الصفحة...