1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

تاريخ بيروت

الموضوع في 'بوابة السفر إلى الدول العربية و الاسلامية الأخرى' بواسطة ابو فيصل 1, بتاريخ ‏26 سبتمبر 2015.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. ابو فيصل 1

    ابو فيصل 1 Junior Member

    إنضم إلينا في:
    ‏5 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    335
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    أَعْجَبَ:
    0
    Dislikes Received:
    0
    نقاط الجائزة:
    16

    أتت الحقبة الصليبية من ( القرن 10 – 13م ) بمناخ سياسي مختلف فيه اضطر سكان بيروت أن يجدوا مكاناً لأنفسهم، وفي صراع مستمر حول الهيمنة على المدينة وجوارها لعب كل من الحكام الفاطميين التابعين لمصر، والحكام التابعين لدمشق، وأمراء مملكة القدس الصليبيين دورهم في تاريخها، وقد أخضع الأمراء المماليك المدن على الساحل المشرقي بحسب بعدها عن القدس فجردت صور وصيدا مثلاً من المعالم الدينية، وأعيد إعمار القليل جداً منها في القرنين ( 13 – 14م )، وأيضاً طرابلس جردت من المعالم الصليبية، وشيدت المدينة مجدداً على بعد / 3كم / إلى الداخل، وأما بيروت التي تقع على مسافة محددة من القدس فقد حظيت بامتياز وأصبحت مدينة مملوكية هرب منها معظم سكانها المسيحيين باللجوء إلى قبرص.


    نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


    وتمثل كاتدرائية مار يوحنا المعمدان أو المسجد العمري تاريخ هذه الحقبة الزمنية أفضل تمثيل، فقط بنيت الكنيسة وفق للطراز الروماني، وتعكس العظمة التي أراد الأمراء الصليبيون منحها لبيروت، وهي تتوافق وتقاليد الهندسة المعمارية الدينية المطبقة في عدة مدن أخرى في شرق البحر الأبيض المتوسط ( عكا – صور – اللاذقية )، وعندما استسلمت بيروت للأمراء المماليك بعد أن احتلها سان جان القادم من ( عكا ) وذلك في سنة 1291م حولت الكنيسة إلى مسجد، ويروى أنه صعب تنفيذ صلاة الجمعة في البداية لأنه لم يكن سهلاً تأمين نصاب الأربعين شخصاً.​
     
    جاري تحميل الصفحة...