أماكن سياحية شارع بيتالينج السياحي

الموضوع في 'بوابة السفر إلى ماليزيا' بواسطة lili, بتاريخ ‏15 أغسطس 2016.

  1. lil

    lili رحالة

    إنضم إلينا في:
    ‏27 يوليو 2016
    المشاركات:
    475
    الإعجابات المتلقاة:
    7
    أَعْجَبَ:
    0
    إبداءات عدم الإعجاب المتلقاة:
    1
    نقاط الجائزة:
    18
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    cairo

    شارع بيتالنج السياحي في كوالا لمبور

    و هذا الشارع يعتبر من أهم الشوارع السياحية الموجودة في مدينة الحدائق و الزهور الشهيرة ولاية كوالا لمبور و عاصمة الدولة الماليزية الشهيرة و الذي يوجد في وسط الحي الصيني القديم و الموجود في ولاية كوالا لمبور و الذي مازال يحتبظ بجميع التراث الصيني و الأجواء الصينية و القديمة و التي تظهر و تبرز أكثر خاصة في الليل حيث يقوم معظم التاجرين في المنطقة بعرض السلع المعروضة للبيع و العمل على بيعها كما أنهم يكونوا متواجدون بطول هذا الشارع حيث يستطيع زائرين الشارع من التسوق و راء إحتياجاتهم بكل راحة و هدوء و لكن رغم ذلك فهذا الشارع يتميز عادة بالازدحام و التكدس ,,

    و من أهم الأوقات التي يمكن زيارة هذا المكان حيث يمكنك الاستمتاع بكل ما به من تجول و موسيقى و روائح صينية جميلة هو الليل , حيث تستمع بحركة الناس المحيطة وبعض الباعة الموجودين على جانب الشارع كما يمكنك شراء ا تتمنى من أحجار كريمة و ملابس و بخور و أحذية و بعض الألعاب و الدمى كما يوجد بهذا الشارع أيضا سوق مليء ببعض المطاعم التي تقدم مختلف أنواع المأكولات الماليزية المحلية و العالمية حيث نصف هذه المطاعم قد تم تأسيسها منذ عدة سنوات و التي تصل إلى عدة قرون كما أنه من الجدير بالذكر أيضا أن الجميع الماليزيون المحليون من جميع أنحاء دولة ماليزيا يأتون و يتوافدون لزيارة هذا الشارع المميز و الذي يوجد به الكثير من احتياجاتهم المختلفة , و من أهم المشتريات و السلع التي يتوافدون عليها لشرائها هي الإكسيسوارات و الحلي و الملابس كما أنهم يتوافدون أيضا على بعض المطاعم الصينية الشهيرة لتناول مختلف أنواع المأكولات الصينية المفضلة لديهم , فلا يمكنك زيارة ماليزيا و الإقامة في كوالا لمبور أو زيارتها و لا تستطيع زيارة هذا الشارع المميز الذي سوف تنفق جميع أموالك به فيجب عليك الحذر و تجهيز نفسك و ملئ حقائبك بالأموال و تفريغ معدتك حتى تتمكن من ملئها بأشهى المأكولات الصينية الشهيرة بالإضافة إلى شراء جميع ما يحلو لك من إكسيسوارات و حلي و أحجار كريمة و ملابس , فيعتبر هذا الشارع ملئ بالمغريات التي ستجعلك تنفق أموالك حتى أخر جنيه و ريجينت في جيبك .

    و لا يعتمد هذا الشارع على المتاجر و السلع المباعة به و على المطاعم الأثرية و السياحية التي تقدم أشهى المأكولات الصينية فحسب و لكنها أيضا تعتمد على وجود معبد تشان سي شو يون الشهير chan see shu yuen حيث أنه قد تم تأسيس و بناء هذا المعبد في عام 1906 ميلادي و الذي يوجد في نهاية شارع بيتالنج الشهير , و يحتوي هذا المعبد المميز من داخله على بعض الأجنحة المفتوحة و بعد الرسومات و المنحوتات المتداخلة في بعضها البعض , و بالحديث عن المعبد فأنه يجب ذكر الجزء الخارجي من المعبد و الذي هو الأخر يتميز بجود بعض المنحوتات الخزفية و بعض الزخارف المتداخلة فيما بينها و التي ترتسم على واجهة المعبد و أطراف سقف المعبد .

    أما لكل من يحب المغامرات و متعة الاستكشاف فقد تم تخصيص بعد المناطق في هذا الشارع التاريخي العظيم و الذي عن طريقه يمكنك إشباع جميع احتياجاتك المادية منها و المعنوية حيث أنه يوجد في جنوب شارع بيتالنج معبد شهير و الذي يطلق عليه إسم المعبد الهندي الجنوبي سري مها ماريمان و هذا المعبد يكون في شارع متداخل أيضا مع شارع تون أتش إس لي و الذي هو يعتبر على يبعد بمسافة صغيرة جدا حيث أنه على مقربة من الحي الصيني المعروف و الذي يطلق عليه إسم تشاينا تاون حيث أنه قد تم بناء هذا المعبد الشهير في النصف الثاني من القرن التاسع عشر و قد تم تأسيسه بالتحديد في عام 1873 ميلادي و الذي عادة ما يقال عنه أ،ه من أكثر المعابد الهندوسية في ماليزيا و الذي يمتلئ بالعديد من الزخارف و الرقي و أكثر المعابد التي تتميز بأناقة البناء و التراث الهندي القديم , كما يوجد من داخله بعض المنحوتات و الرسومات الخاصة بالمعبودات الهندوسية المقدسة و التي تتميز ببعض الزخارف التي يكسوها اللون الذهبي و بعض الأحجار الكريمة , كما يتوافر في هذا المعبد بعض التماثيل المختلفة أيضا و التي تستخدم في الصلاة و التعبد و يحتوي أيضا على عربة قديمة تتميز باللون الفضي التي كانت تتحرك في المراسم الدينية الهندوسية لديهم قديما .

    {$title}
    {$title}
    {$title}
    {$title}
    {$title}
    {$title}

    {$title}
     

    الملفات المرفقة: Download all post attachments

    الوسوم:
comments powered by Disqus

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...