أماكن سياحية جزر البكيني المرجانية

الموضوع في 'بوابة الجـزر' بواسطة دعاء, بتاريخ ‏28 يناير 2017.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. دعاء Egypt

    دعاء رحالة

    إنضم إلينا في:
    ‏18 يناير 2017
    المشاركات:
    500
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    أَعْجَبَ:
    0
    إبداءات عدم الإعجاب المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    16
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    مصر


    جزر البكيني المرجانية Bikini Atoll هي واحدة من 29 جزيرة التي تشكل جمهورية جزر المارشال التي تقع في المحيط الهادي وتتوزع جزر هذه الجمهورية على مساحة 357,000 ميل مربع، هذه المنطقة الجغرافية تعرف باسم “ميكرونيزيا” وهو اسم أطلق عى المجموعة الكبيرة من الجزر الصغيرة التي تقع في تلك المنطقة من العالم.
    وجزر البكيني المرجانية هي الموقع التي جرت فيه ثاني التجاربالأمريكيةالنووية في عام 1946 بعد أن جرت التجربة الأولى داخل الولايات المتحدة في ولاية نيو مكسيكو و أول تجربة لقنبة هيدروجينية حيث أن نصيب الجزيرة كان كبيرا من إجمالي التجارب النووية الأمريكية البالغ 1054 تجربه في أماكن مختلفة في العالم و تعتبر الجزيرة شاهد حي على تطور السلاح النووي في الحرب الباردة وعلى الطاقة التدميرية لأسلحة الدمار الشامل وعلى مدى التخريب الذي يمكن أن يقوم به الإنسان في الطبيعة والصورة التالية هي الصورة الحقيقية المرعبة للغيمة على شكل المشروم التي نجمت عن أول تجربة نووية في الجزيرة وثاني تجربة نووية في العالم.


    تم اكتشاف جزر البكيني عن طريق الألمان الذين أسسوا مستعمرة لهم فيها عام 1885 بعد ذلك و أثناء الحرب العالمية الأولى احتلت اليابان الجزر و ضمتها لامبراطورية اليابان و لكن الحكم فيها كان ذاتيا. بعد وقوع الحرب العالمية الثانية أحكمت الولايات المتحدة قبضتها على الجزيرة حتى نالت استقلالها عام 1986. في أعقاب الحرب العالمية الأولى و بداية الحرب الباردة، قررت الولايات المتحدة الأمريكية استئناف التجارب النووية في المحيط الهاديء و تحديدا في جزر البكيني, و بعد إخلاء المنطقة من سكانها الأصليين تم تنفيذ 67 تجربة نووية ما بين 1946-1958 من بينها انفجار أول قنبلة هيدروجينية عام 1952.

    حافظت جزر البكيني على دليل ملموس و مباشر مهم جدا لوصف قوة النجارب النووية، مثل السفن الغارقة في أعماق المحيط و بقايا القنابل و الوقود التي أستخدمت لتنفيذ التجارب عام 1946

    و كذلك حفرة “برافو” Bravo Crater العملاقة الناتجة عن أول انفجار حقيقي لقنبلة هيدروجينية و أضخم انفجار قام به الأمريكيون و قد تسبب في انتشار دقائق و اشاعات نووية بشكل كبير و خلق تلوث إشعاعي كبير، صورة تبينموقع حفرة برافو بالنسبة للجزيرة


    من بين المصابين بالتلوث طاقم مركب صيد ياباني مكون من 23 شخص و قد أخذ الحادث صدى مدويا في اليابان و تم انتاج فيلم Godzilla عام 1954 على أثره الذي يروي قصة إيقاظ الوحش بفعل التجارب النووية الأمريكية و الذي تنال منه االحكمة و البراعة اليابانية.

    تحمل جزر البكيني صورة متناقضة في كونها جنة على الأرض (كما نشاهد في الصور بالاسفل) شهدت أرضها تجارب نووية لم تكن بغرض السلام، و تعتبر هذه الجزر أول جزيرة تابعة لأرخبيل المارشال يتم اختبارها من قبلاليونسكو على أنها موقع تراث عالمي نظرا لدورها البارز في تشكيل التاريخ العالمي في الجزء الثاني من القرن العشرين بالاضافة الى الشواهد التي تحملها على أرضها و في بحرها عن تطور الأسلحة النووية و تاريخ الحرب الباردة في القرن الماضي.

    تسببت التجارب النووية أيضا في تغيير تاريخ جزر البكيني و أرخبيل المارشال كله بسبب تهجير سكان جزيرة البكيني الأصليين و تفريقهم إلى جزر المارشال الأخرى أو الى الولايات المتحدة و بقية العالم. الجزء الأيمن من الصورة بيين سكان الجزيرة الأصليين في أحد جزر المارشال المجاورة و الجزء الأيسر يبين التهجير عام 1946
     

    الوسوم:

جاري تحميل الصفحة...