فاكهه نهى الله عنها ومازلنا نأكلها " فاحذروها"

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة عيش شمسي, بتاريخ ‏18 ديسمبر 2009.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. {{ فاكهة نهى الله عنها ومازلنا نأكلها }}



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





    فاكهة حرمها الإسلام ..

    إنها تلك الفاكهة التي أحبها الناس بشراهة في زماننا هذا، وتفننوا في أكلها في كل وقت

    وحين...

    في كل مكان وكل مجال...

    إنها الفاكهة التي أصبحت تسلي الناس في أوقات فراغهم، فضلا عن ساعات عملهم...

    إنها الفاكهة التي يأكلها الغني والفقير...

    إنها الفاكهة التي حرمها الله في كتابه الكريم ووصف آكلها بأبشع صفة ...

    ونهانا الحبيب صلى الله عليه وسلم عن أكلها...

    لعلكم إخواني وأخواتي عرفتموها .....
    انها

    الغيبة

    نعتها الحسن البصري ب " فاكهة النساء " وما أحسبها

    تقتصر على النساء فقط، فقد أصبحت

    فاكهة للكل ..

    رجالا كانوا أم نساء . نعم تتضح أكثر عند النساء ..

    ولكنها موجودة عند الرجال أيضا ..

    فهل آن الآوان كي نحرم على أنفسنا هذه الفاكهة .. ؟؟

    تعالوا نشغل أنفسنا بذكر الله بدلا من الخوض في أعراض هذه وهذا

    ويكفي أن الله قال فيها: " يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلا تَجَسَّسُوا وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ
    أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رحيم" الحجرات

    هذا هو تشبيه الله ..

    أسأل الله تعال أن يشغلنا بذكره وطاعته ويطهر ألسنتنا من كل ما يغضبه ..
     
    الوسوم:

جاري تحميل الصفحة...