طرائف وعبر

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة محمد ب الشمري, بتاريخ ‏22 ديسمبر 2009.

  1. لولا علي لهلك عمر !

    رُوِيَ أنّ رجلاً اُتِيَ به إلى عمربن الخطّاب ، و كان صدر منه أنّه قال لجماعةٍ من الناس و قد سألوه كيف أصبحت ؟
    قال : أصبحت اُحبّ الفتنة ، و أكره الحقّ ، و اُصدّق اليهود و النصارى‏ ، و اُؤمن بما لم أره ، و اُقرّ بما لم يُخلق .
    فرُفع إلى عمر ، فارسل إلى عليّ ( كرّم اللَّه وجهه ) ، فلمّا جاءه أخبره بمقالة الرجل .
    قال : " صَدَقْ ، يحبّ الفتنة ، قال اللَّه تعالى : ﴿ إِنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلَادُكُمْ فِتْنَةٌ ... ﴾ [1] .
    و يكره الحقّ ـ يعني الموت ـ ، قال اللَّه تعالى : ﴿ وَجَاءتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ... ﴾ [2] .
    و يُصدّق اليهود و النصارى‏ ، قال اللَّه تعالى : ﴿ وَقَالَتِ الْيَهُودُ لَيْسَتِ النَّصَارَى عَلَىَ شَيْءٍ وَقَالَتِ النَّصَارَى لَيْسَتِ الْيَهُودُ عَلَى شَيْءٍ ... ﴾ [3] .
    و يؤمن بما لم يره ، يؤمن باللَّه عزّ و جلّ .
    و يُقرّ بما لم يُخلَق ، يعنى الساعة .
    فقال عمر : أعوذ من معضلةٍ ، لا عليّ لها ، [4]


    --------------------------------------------------------------------------------
    [1] القران الكريم : سورة التغابن ( 64 ) ، الآية : 15 ، الصفحة : 557 .
    [2] القران الكريم : سورة ق ( 50 ) ، الآية : 19 ، الصفحة : 519 .
    [3] القران الكريم : سورة البقرة ( 2 ) ، الآية : 113 ، الصفحة : 18 .
    [4] انظر فتح الباري في شرح البخاري : 17 / 105 ، و أخرج الحافظ الكنجي في الكفاية : 218 هذه القصّة عن حذيفة بن اليمان .
    و قال سعيد بن المسيّب : كان عمر يقول : اللّهمّ لا تبقني لمعضلةٍ ليس فيها أبو الحسن .
    و قال أيضاً أن عمر قال مرّةً : لولا عليّ لهلك عمر ، ( أنظر تاريخ عمر بن الخطاب لابن الجوزي ، و أنظر طبقات ابن سعد : 2 / 339 ) .
    و لمزيد من التفصيل يمكنك مراجعة كتاب الفصول المهمة في معرفة الأئمّة عليهم السلام لعليّ بن أحمد بن عبد اللَّه المكي المالكي ، المشهور بابن الصبّاغ ( 784 - 855 هـ ) ، انظر المصادر التي أشار إليها محقق كتاب في هامش الصفحة : 199 ـ 201 من المجلد الأول .






    خطوبة حور العين

    قَالَ الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) : " إِنَّ عَلِيَّ بْنَ الْحُسَيْنِ ( عليه السَّلام ) اسْتَقْبَلَهُ مَوْلًى لَهُ فِي لَيْلَةٍ بَارِدَةٍ وَ عَلَيْهِ جُبَّةُ خَزٍّ [1] ، وَ مِطْرَفُ [2] خَزٍّ ، وَ عِمَامَةُ خَزٍّ ، وَ هُوَ مُتَغَلِّفٌ بِالْغَالِيَةِ [3] .
    فَقَالَ لَهُ : جُعِلْتُ فِدَاكَ ، فِي مِثْلِ هَذِهِ السَّاعَةِ عَلَى هَذِهِ الْهَيْئَةِ إِلَى أَيْنَ ؟!
    قَالَ ، فَقَالَ : إِلَى مَسْجِدِ جَدِّي رَسُولِ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) أَخْطُبُ الْحُورَ الْعِينَ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ " .


    --------------------------------------------------------------------------------
    [1] الخز : نوع من أنواع الثياب تنسج من صوف و إبريسم .
    [2] المِطرف ـ بكسر الميم و فتحها و ضمها ـ : رداء من خز مربع في طرفه علمان ، و قد جاء في الحديث ، و الجمع مطارف ، ( مجمع البحرين : 5 / 89 ، للعلامة فخر الدين بن محمد الطريحي ، المولود سنة : 979 هجرية بالنجف الأشرف / العراق ، و المتوفى سنة : 1087 هجرية بالرماحية ، و المدفون بالنجف الأشرف / العراق ، الطبعة الثانية سنة : 1365 شمسية ، مكتبة المرتضوي ، طهران / إيران ) .
    [3] يقال : غلف لحيته بالغالية ـ من باب ضرب ـ أي لطخها بها و أكثر ، و الغالية ضرب من الطيب مركب من مسك و عنبر و كافور و دهن البان و عود ، ( مجمع البحرين : 1 / 319 و 5 / 106 ) .

    إدخال السرور على المؤمن

    رُوِيَ عن الإمام محمد بن علي الباقر ( عليه السَّلام ) أنهُ قال : " تَبَسُّمُ الرَّجُلِ فِي وَجْهِ أَخِيهِ حَسَنَةٌ ، وَ صَرْفُ الْقَذَى عَنْهُ حَسَنَةٌ ، وَ مَا عُبِدَ اللَّهُ بِشَيْ‏ءٍ أَحَبَّ إِلَى اللَّهِ مِنْ إِدْخَالِ السُّرُورِ عَلَى الْمُؤْمِنِ " [1] .


    --------------------------------------------------------------------------------
    [1] الكافي : 2 / 188 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق الكُليني ، المُلَقَّب بثقة الإسلام ، المتوفى سنة : 329 هجرية ، طبعة دار الكتب الإسلامية ، سنة : 1365 هجرية / شمسية ، طهران / إيران .
    أي الإمام جعفر بن محمد الصَّادق ( عليه السَّلام ) ، سادس أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) .


    لا يدخل الجنة عجوز !

    عَنْ الإمام عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ ( عليه السَّلام ) ، قَالَ : أَبْصَرَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) امْرَأَةً عَجُوزاً دَرْدَاءَ [1] .
    فَقَالَ ( صلى الله عليه و آله ) : " أَمَا إِنَّهُ لَا يَدْخُلُ الْجَنَّةَ عَجُوزٌ دَرْدَاءُ " .
    فَبَكَتْ ـ المرأة العجوز ـ .
    فَقَالَ : " مَا يُبْكِيكِ " ؟
    فَقَالَتْ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، إِنِّي دَرْدَاءُ .
    فَضَحِكَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) ـ و قال ـ : " لَا تَدْخُلِينَ عَلَى حَالِكَ هَذِهِ " [2] .


    --------------------------------------------------------------------------------
    [1] الدَرَدْ : سقوط الأسنان ، و الدَرْداء : المرأة التي سقطت أسنانها .
    [2] مستدرك وسائل الشيعة : 8 / 408 ، للشيخ المحدث النوري ، المولود سنة : 1254 هجرية ، و المتوفى سنة : 1320 هجرية ، طبعة : مؤسسة آل البيت ، سنة : 1408 هجرية ، .



    مَنْ يشتري هذا العبد !

    استدبر [1] ـ رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) ـ رجلاً من ورائه و أخذ بعضده و قال : " من يشتري هذا العبد " ؟ يعني أنه عبد الله [2] .


    --------------------------------------------------------------------------------
    [1] أي جاء إليه من خلفه .
    [2] بحار الأنوار ( الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار ( عليهم السلام ) ) : 16 / 294 ، للعلامة الشيخ محمد باقر المجلسي ، المولود باصفهان سنة : 1037 ، و المتوفى بها سنة : 1110 هجرية ، طبعة مؤسسة الوفاء ، بيروت / لبنان ، سنة : 1414 هجرية .


    :12:​
     
  2. kl air

    kl air عضو

    سلمت اناملك على روعة بوحك الراقي
    وتواجدك المتميز
     
  3. حي الله ام ياسين الشمري وبارك الله فيك _تقبلي مروري لكي شكري_
     

مشاركة هذه الصفحة

  • ماذا تقدم لكم منتديات المسافرون العرب ؟

    منتديات المسافرون العرب منتدى سياحي من الاخوة العرب المسافرون يهتم في المقالات السياحيه و عرض تقارير مصورة صور و فيديو للسياحه الداخليه و الخارجيه و نقاشات في كل مايتعلق السياحة والسفر. كما يشمل موقع المسافرون العرب على اقسام متخصصه حول أهم الوجهات السياحية التي يقصدها المسافرون العرب.
  • المسافرون العرب العرب المسافرون السياحة في جورجيا المسافرون العرب منتدى المسافرون العرب المسافر السياحة في تركيا السياحة في دبي عروض سياحية hglshtv المسافرون العرب تركيا لنكاوي السياحة في البوسنة السياحة في الفلبين البوسنة سياحة السياحة في اسبانيا السياحة في المغرب السفر الى تركيا السفر الى جورجيا شركة المسافر السياحة في جورجيا السياحة في ماليزيا منتدى المسافر جورجيا سياحة مسافرون العرب السياحه في تايلند
جاري تحميل الصفحة...