الميزة الوحيدة في الغربة بعد ما بتعيش سنين...

E

Elexes Abdo Eglan

عضو

الميزة الوحيدة في الغربة بعد ما بتعيش سنين هناك مابيفرقش معاك حد . القرب زى البعد ، الموت مش بيفاجئ بس بيوجع، الفراق مش بيزعل ، العلاقات المقطوعه مش بتأثر فيك بعد ما بتفقد الأمل ان حد ممكن يتصل بيك يسألك ازيك من باب الاطمئنان و أى مكالمة هتجيلك انت متأكد ان حد عاوز منك مصلحة او في مصيبة .
أنت بعد الغربة بتتخطى كل المشاعر دي ، والزعل دا كله مايجيش حاجة جنب غربتك ، ولا نقطة في بحر الغربة ، انت بالتدريج خدت المناعه الى تقويك ، انت مصفح من بره وجوه ، انت متوقع كل الصدمات ومتصدي ليها كمان ، ورغم انك بقيت بطل حياتك الوحيد الا انك مع نفسك هش قوى و لوحدك .
نفسك تلاقي الى يطبطب عليك لكن مع مرور الوقت بتتعود ومشاعرك بتهدى وبيختفى الخوف والقلق وبتحب غربتك وبتعشقها كمان .
الغربه مدرسة بتقسيك وبتعلمك وتقويك وبتعقلك وبتكبرك وبتوعيك وبتتعبك بس بتعالجك بعد كده .
الامور السطحية بتاعتكم مابتفرقش معانا كمغتربين .
الصراعات والزعل والمجاملات ما بتوجعناش احنا بعد اول سنتين من الغربة خلصنا الزعل والوجع والدموع نشفت .
شكرا للأيام الى عشناها بعيد .
شكرا لكل الى مسألش علينا فغربتنا خلتونا مانحتاجش حد غير ربنا .
شكرا للي دايما جايبين اللوم علينا اننا نسينا مره نسأل او نعيد عليهم مع اننا احنا اللي محتاجين السؤال مش انتم احنا المتغربين انتم عايشين في بلدكم و وسط اهلكم.
شكرا لكل حد مافكرش يرفع سماعة تليفونه ع المغترب .
شكرا لكل الى خلونا نشيل المسؤلية لوحدنا .
شكرا مش عاوزين حد يشاركنا اوجاعنا
احنا بقينا أقوياء جدا
 

أعلى