هل انتي فضوليه

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة الجوال ب, بتاريخ ‏3 ديسمبر 2010.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

حالة الموضوع:
مغلق
  1. بصدق شديد ضع علامة ( صح ) أمام الإجابة المناسبة
    وفي الأخير ضع الحرف الذي يشكل معظم إجاباتك
    وانتظر مني الإجابة :

    1- سكنت شقة جديدة ولم تتعرف بعد على جيرانك :
    أ‌- أترك الأمور تسير بهدوء مع ترحيب بمحاولات التعارف .
    ب‌- صباح الخير يا جاري أنت في خالك وأنا في حالي .
    ج-أسعى جاهده لمعرفة شخصية الجيران بسؤال الخدم أو الحارس .

    2- تجلسين وزوجك داخل المنزل فجأة أصوات عالية تقترب من الباب !
    أ‌- أفتح الباب , فربما استطعت تقديم مساعدة .
    ب‌- أطفئ النور واخفض التلفاز وكأنني غير موجودة .
    ج-أذهب لرؤية ما يحدث من ثقب العين السحرية .

    3- طفل الجيران جاء ليلعب مع أبنك !
    أ‌- أقدم له الحلوى وأبعث لأسرته السلام .
    ب‌- أتركه يلعب مع ابني ومن دون تعليق .
    ج – أحاول أن أجره في الكلام لأعرف المزيد عن أسرته .

    4- هل تشعرين بالضيق إذا لم تعرفي سراً ما!
    أ‌- إن كان يخصني فقط .
    ب‌- أنتظره إن جاء فمرحباً , وإن تأخر لايهم .
    ج- ألجأ إلى الحيلة والذكاء لأعرف السر

    5- هل عاتبك أحد على تدخلك فيما لا يعنيك !
    ا- لا احد .
    ب- البعض منهم .
    ج - بصورة مباشرة وغير مباشرة .

    6-هل تعرفين عدد أفراد كل أسرة من جيرانك .
    أ-من يقدم نفسه لي .
    ب_بعض الجيران .
    ج – أعرف عددهم ونوات دراستهم .

    7- في مكتبك وجدت زميلة غاضبة صامته .
    أ – ربما قدمت لها كوبا من الليمون .
    ب- أتركها ولا أمانع إن أرادت الحديث معي .
    ج _ أحاول بشتى الطرق استمالتها لتتكلم .

    8- تجلسين في النادي ( أو مكان عام) فسمعت صراخاً ورأيت شباباً يتجمع
    أ- أبحث عن حارس الأمن وأستنجد به .
    ب- أنتظر حتى ينفض الجمع .

    ج _ أخترق الجمع لأرى وأسمع ما يحدث .

    9- هل تلجئين إلى الحيلة والتلاعب إن أردت المعرفة .
    أ- لا أرضى عن نفسي إن فعلت .
    ب- مرات قليلة إن همني الأمر .
    ج – مرات كثيرة ولا تحصى .

    10- صديقات يتهامسن حول سر ما!
    أ- لا أتلف عن نفسي إن فعلت .
    ب – أنتظر بلهفة سماعه .
    ج – لا يهدأ بالي إلا إذا عرفته .

    11- تنتظرين أمراً ما وسط مجموعة من الناس .
    أ- أمسك بكتاب أو مجلة حتى يحين دوري .
    ب- أشغل نفسي بأي شيء ( أفكر, أقرأ ..)
    ج – أنشغل بالتنصت في أي اتجاه لمعرفه شيء ما.

    12- صديقتك جارتك تنفق بسخاء .
    أ‌- هذا أمر يخصها وحدها .
    ب‌- أتحايل بعض الشئ لأعرف السر .
    ج – أسأله عن راتبها وكم يأخذ زوجها .

    13 – هل يقلقك عدم معرفة الكثير من الأسرار .
    أ – حياتي الخاصة ( أسرتي أبنائي يشغلونني )
    ب- أسراري الخاصة تكفيني .
    ج ـ أعاني القلق والحيرة إن لم أعرف .

    وأليكم النتيجة


    خطوة بسيطة
    إذا كنت معظم أجابتك (أ)
    أهنئك ( سيدتي ) فأنت شخصية هادئة طيبة السريرة رائقة البال تملكين قناعة داخلية ورضاء نفسياً يجنبك محاولة معرفة أسرار الآخرين أو التلصص على أخبارهم .
    وهذا يدفع إلى تقديم الخير والعون وقت الشدة ولطبيعة شخصيتك تجدين الآخرين يأتمنونك على أسرارهم ويسعون نحوك ويفضفضون لتهدأ نفوسهم , وشخصية بهذه المواصفات لا بد أن تملك رزانة العقل ورجاحته والذي يشع على أسرتها هدوءاً وانسجاماً .

    خطوة نحو الأفضل :
    بينك وبين اللامبالاة , وعدم الاهتمام شعرة واحدة , لذلك حاولي بذكائك وفطنتك ومن دون ضغط مشاركة بعض صديقاتك أو جيرانك أحزانهم ومشكلاتهم , فربما كن يخجلن من طرحها أو ينتظرن من يسألهن ليفضين بما تحمل صدورهن من أسرار خلفها مشكلات وأزمات .

    صباح الخير يا جاري
    أما إذا كانت معظم أجابتك ( ب)
    ....فأنا أبصم لك بالعشرة أصابع بأنك شخصية غير فضولية لا تستمتع بمعرفة أسرار الآخرين ولا تبذلين جهداً لمعرفة ما خلف الأبواب الموصدة .
    لكن مواقفك تجاه الأهل والجيران والصديقات : تقول إنك لاتهتمين ولا تعبأين بحياتهم ( أحزانهم أو أفراحهم ) وصباح الخير ياجاري أنا في حالي وأنت في حالك , لدرجة جعلت الناس يعتقدون أنك سلبية وسيان لديك إن حكت لك صديقة أو جاره عن أحزانها أو لم تحك .

    خطوة نحو الأفضل :
    أنت تنسين يا صديقتي " أن الحياة بدون الناس لا تنداس "
    وأن الإنسان خلق بطبعة محبا للآخرين راغبا في التعرف عليهم والاقتراب منهم ليتجاوب معهم ويتعايش وينسجم .
    معرفة القليل عن الآخرين لن يضر , شريطة عدم اللجوء إلى التلصص أو التحايل والسؤال غير المباشر
    بذلك تسلمين من صفة الفضولية وتبتعدين – أيضا- عن وصمك بالسبية واللامبالاة .

    الشخصية الفضولية :
    وإذا كانت غالبية إجاباتك ( ج) فأنت شخصية فضولية تجرين على نفسك الكثير من الويلات , تعيشين القلق , تعانين الحيرة , فلا يهدأ لك بال إلا إذا عرفت السر الذي يتطاير بعيداً عنك في الهواء
    أو الذي يسكن خلف الأبواب , أو يتهامس به الناس , أنت تجهدين نفسك وتستنفدين من وقتك الكثير من أجل البحث عما وراء الكلام
    وربما ما يعنيه الصمت , فضولك " سيدتي " يضطرك حيناً إلى اكتساب صفات سلبية ....اللؤم أحيانا . والطرق الملتوية حيناً آخر !
    أنت تستميلين الشخص وربما تنافقين لينقل لك الأخبار .وعلى استعداد لأن تصبحي جاسوسة تتجسس لتعرف ما وراء الأشياء .

    خطوة نحو الأفضل :
    أخاف عليك أن تصبحي شخصية مكروهة , منبوذة لا يرحب بها الأهل أو الأصدقاء , أن يخاف منك أقرب الناس , فلا يتحدثوا أمامك
    لأنك تطلبين معرفة المزيد !
    أدعوك للإمساك بزمام نفسك السيطرة على رغبتك في التلصص والتطفل والفضول واعرفي أنه ليس من حقك معرفه مالا يخصك والبيوت أسرار !
    ولماذا لا تهتمين بشؤونك الخاصة وحاجات بيتك وأسرك؟

     
  2. رد: هل انتي فضوليه

    يسلمووووووووو

    تحياااتي ياورده
     
  3. رد: هل انتي فضوليه

    نورتني ورد

    تحياتي الك عيوني
     
  4. dr mony1

    dr mony1 Guest

    رد: هل انتي فضوليه

    يسلموووووووووووووو على الموضع
     
  5. رد: هل انتي فضوليه

    يسلمووووووووو يالغلا
     
حالة الموضوع:
مغلق