آذا ضاقت بك الدنيا فأطرق هذه الآبواب

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة skyere, بتاريخ ‏12 ابريل 2011.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. sky

    skyere Guest

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    آذا ضاقت بك الدنيا فأطرق هذه الآبواب
    أولا الدعاء :
    *·~-.¸¸,.-~*

    فإذا اشتد كربك......وتعاظم همك ...... فأقرع باب الدعاء
    اسبغ وضوئك بإحسان..وأقبل على الله طاهرا
    ((إذا سألك عبادى عنى فإنى قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان
    فليستجيبوا لى وليؤمنوا بى لعلهم يرشدون)) ..سورة البقرة 186




    *·~-.¸¸,.-~*
    ثانياالصلاة
    *·~-.¸¸,.-~*:


    كلما اشتدعليك الهم...فأفرغ الى الصلاة .....بخشوع ودموع....متدبرا اياتها...فإذا مكنت جبينك للسجود...بث شكواك
    *فأقرب ما يكون العبد من الله وهو ساجد*



    أفرغ الى قيام الليل .........وصلى ركعتين قضاء حاجة وتضرع الى الله



    دعاء لقضاء حاجة : لا إله إلا الله الحليم الحكيم سبحان الله رب العرش العظيم الحمد لله رب العالمين أسألك اللهم موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والعصمة من كل ذنب والغنيمة من كل بر والسلامة من كل اثم اللهم لاتدع لى ذنبا الاغفرتهولا هما الافرجته ولا حاجة هى لك إلا قضيتها لى يا أرحم الراحمين




    *·~-.¸¸,.-~*
    ثالثا كلمات الكرب :
    *·~-.¸¸,.-~*


    كان -صلى الله عليه وسلم إذا أشتد عليه هم او غم او كرب لهج إلى الله بهذه الكلمات :
    (لا إله إلا الله العظيم الحليم لا إله إلا الله رب العرش العظيم لا إله إلا الله رب السماوات والارض ورب العرش الكريم)



    (يا حى يا قيوم برحمتك أستغيث)



    (الله ربى لا اشرك به احدا)



    (اللهم رحمتك ارجو فلا تكلنى الى نفسى طرفة عين واصلح لى شأنى كله لا إله الاانت)



    (اللهم انى عبدك ابن عبدك ابن امتك ناصيتى بيدك ماض فى حكمك عدل فى قضاؤك)



    (اللهم انى اعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل والبخل والجبن واعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال)


    (اللهم فارج الهم وكاشف الغم مجيب الدعوة رحمنا الذنيا والاخرة ورحيمهما ارحمنى رحمة تغنينى بها عن رحمة من سواك)




    (اللهم اكفينيهم بما شئت وكيف شئت)



    ( اللهم احفظنا من بين ايدينا ومن خلفنا وعن ايماننا وعن شمائلن ومن فوقنا ونعوذ بعظمتك ان نغتال من تحتنا
     
  2. sky

    skyere Guest

    رد: آذا ضاقت بك الدنيا فأطرق هذه الآبواب

    نورتوا الصفحه غوالي

    تحياتي الكم