موعظة

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة omar dream, بتاريخ ‏14 مارس 2009.

  1. oma

    omar dream عضو

     موعظة


    قال الله تعالى:﴿ يَا أَيُّهَا النَّاس قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدىً وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ * قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ ﴾ [يونس: 58:57].


    موعـظـــة

    {$title} {$title}

    أيهــــــــا العبـد : لا شيء أعز عليك من عمرك وأنت تضيعه،ولا عدو لك كالشيطان وأنت تطيعه،
    ولا أضر من موافقة نفسك وأنت تصافيها ، ولا بضاعة سوى ساعات السلامة وأنت تسرف فيها.
    لقد مضى من عمرك الاطايب فما بقي بعد شيب الذوائب ؟ يا حاضر البدن والقلب غائـــــــــــــب،
    اجتماع الغيب،الشيب من جملة المصائب .يمضى زمن الصبا وحب الحبائب. كفى زاجرا واعظا
    تشيب منه الذوائب ، ياغافلا فإنه افضل المناقب ، أين البكا لخوف العظيم الطالب ؟أين الزمــان
    الذي ضاع في الملاعب ؟ نظرت فيه أخر العواقب.كم في القيامة مع دمع ساكب على ذنوب قد
    حواها كتاب الكاتب! من لي إذا قمت في موقف المحاسب وقيل لي :ما صنعت في كل واجب؟.
    كيف ترجو النجاة وتلهو باسر الملاعب، إذا أتتك الأماني بظن الكاذب .الموت صعب شديد
    مر المشارب، يلقي شره بكأس صدور الكاتب .فانظر لنفسك وانتظر قدوم الغائب يأتي بقهر
    ويرمي بسهم صائب. يا آمــلا أن تبقى سليما من النوائب بنيت بيتا كنسيج العنـــــــا كب.
    أين الذين علوا متون الركائب، ضاقت بهم المنايا سبل المذاهب وأنت بعد قليل خليف
    المصائب ، فانظر وتفكر وتدبر قبل العجائب . ​
     

    الملفات المرفقة: Download all post attachments

    الوسوم:
  2. بــــــــــــــــارك الله بيك وجزيت خيرا تحياتي
     
comments powered by Disqus

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...