ياحفنة الضي مافي يدي شي

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة أنغام الماضى, بتاريخ ‏20 فبراير 2012.

  1. {$title}

     ياحفنة الضي مافي يدي شي ياحفنة الضي مافي يدي شي



     ياحفنة الضي مافي يدي شي ياحفنة الضي مافي يدي شي



     ياحفنة الضي مافي يدي شي ياحفنة الضي مافي يدي شي



     ياحفنة الضي مافي يدي شي ياحفنة الضي مافي يدي شي



     ياحفنة الضي مافي يدي شي ياحفنة الضي مافي يدي شي



    ~

     ياحفنة الضي مافي يدي شي


    بيِن إدينَك .. ذاب ف شفَاهِي العتَاب !
    إنتِي وينِك ؟! .. و رِحت أقبَّل راحتينك ..
    وأسأل جروُحي : من اللَّي أملِك الدنيا ف لقاها ..
    وفيِ الغياب ... تمتلي عيوني رمَاد !
    و ينتهِي عمٌري ف رجَاها ..
    تقوُل إنتي .. و أقوُل إنتي .. !



     ياحفنة الضي مافي يدي شي


    توُجعيني !
    لاغفَى رمشِك ف عيِني !
    ورِحت أدوَّرك ف ضلوُعي ..
    ولا ألاقي غير صوُتي ..
    بعَض أنفاسك وُ موُتي .. !
    توُجعيني ... وإنتِ أجمَل من سكنَّي .. !!



     ياحفنة الضي مافي يدي شي


    يَ الأمان اللَّي انتشلنِي ..
    مِن غياهِب ليِلي الدامِس شروُد !!
    كِل شي هالليِله ... موُجع  ياحفنة الضي مافي يدي شي
    مِن أحبَّك .. لين تسكِن أغلى دمعاتِك ف عيني ..



     ياحفنة الضي مافي يدي شي


    يَ حفنِة الضيَّ ..
    مافِي يديّ شيّ .. !
    إلا .. عقَارب ساعتِي ..
    تاكِل خضارِي من سِعه ‘



     ياحفنة الضي مافي يدي شي


    مِن يلوُمك ؟!
    لا غديِت أخر هموُمك .. مِن يلوُمك ؟!
    ماقوُيت البُعد لكِن .. كان لازِم أتخَّذ هالخطوُه دوُنِك !



     ياحفنة الضي مافي يدي شي


    فِي غيِابك .. قالوُا إنَّي كنت ( أخوُنِك ! )
    كنِت اخوُنك في عيوُن النَاس لمَّا ..
    تختصرهُم فيِ عيوُنك ... !
    كِل شيَّ فيِك .. ياخذنِي معَه .. /
    طيِبتَك ، خوُفك علَّي ، لمسَة يدينِك ، حنَانِك !
    صوُتك اللَّي .. كِل ماضقِت أسمعَه !!



     ياحفنة الضي مافي يدي شي


    أكذِب أنا .. !
    مَالي شبيِه .. إلا العنَا !
    واللَّي بقَى ب ظلَّي ...
    ي ظلَّي الوافِي الكذوُب ..
    مِن علَّم عيوُنك تذوُب ؟
    مِن شكَّل الوانِك غروُب ؟!
    وراح ينثرِها عليِك .. !



     ياحفنة الضي مافي يدي شي


    يَ سيَّدي المكسوُر ..
    خلَف المِدى وَ السوُر !
    أتعبَت .. ( عل َّ ) وَ ( عسَى )
    إنت .. و عيوُنِك .. والمسَا ..
    صوُره جميَله لِ ( الغبَاء ) !!



     ياحفنة الضي مافي يدي شي


    لَ الليِل .. لَ الذِكرى .. لَ أمطاَر الخريِف
    لَ البَاقي مِن أشوَاقِي ..
    لِ عشَّاقي .. تكتِبني أورَاقِي /
    وَ تِمتلّي الجِدران ( أطيَاف أحبَابِي )  ياحفنة الضي مافي يدي شي



     ياحفنة الضي مافي يدي شي


    دورَّيني في المنَافي .. وإشربينِي ‘
    مِن فراغَات الحنيِن .. !!
    لَ آخِر أطراَف الغيِاب ..
    فَ كاسِك اللَّي قِد روُاني ..
    وَ إتركِي هالصبِح يبكِي ... يبكِي يبكِي !
    يمكِن أوجَاعه تصحَّي داخلِك ( حفنِة شعوُر ) !!




    ( 1 )

    كُنتُ عميَاء بَ الرَغم مِن أننَّي أُبصر !
    كُنتُ عميَاء عن العَالم ، لَم أرَى شيئَاً
    يستحِقَّ النَظر ، لا أنظُر .. إلا الى مكَان وضعِ قدمَاي
    حتَى لا أخطُئ وأقعَ ! إلى أن .... إلى أنَ أتيت ..
    نعَم سيَّدي .. إلى ان اتيَتَ و جمعَتنِي بينما كُنت مشتتَه !
    جعلتَني أرَى كُل شيئ !
    جعلَت حيَاتِي شيئاً قيَّماً ..
    شكُراً ب قدرِ ماينبضُه قلبي حتى آخِر نبض {$title}





    ( 2 )

    أدرَكتُ قيمَة أن يكوُن الإنسان وحيداً ..
    فَ قد تكوُن الوِحده عِلاجاً ل شفاء التعَب
    طريقاً نسرِي عليهِ لِ قرار الصوَابِ من الخطَأ
    لِ الندمِ على مافعلَناه وَ الإستعداد لمِا هوُ مُقبل
    أن يكوُن الانساَنُ وحيداً .. هذا يعني انَّه سَ يكوُن
    بعيداً عنِ الضجيِج !
    بعيِداً عن العاَلم بما يحملهُ ، فرُصه ذهبيِه لِ اغتنِمها
    ... بعيِداً عنَّك .. بعيدا عن كُل التعقيدات الّتي صنَعتهُا لي ..
    وَ ب الرغُم من أننّي س أفتقِدك ، إلا أننَّي س أشكُرك لِ إتاحتُها لي
    سَ أبتعِد عنَك لِ أيام قلائِل فقط و سَ أختبرُ خليِط مشاعرُك تجاهي ..





    ( 3 )

    أحياناً ، أحسِدُ تلَك الطيوُر و أتمنَّى لو أننَّي مكانُها
    لَ طِرتُ بعيداً عن كُل ماهوُ مؤلِم !
    ليسَ لديِها ذلك العقل البَشرَّي السخيِف ل تُرهقه كمَا نحنُ
    ليس لديهَا ماتخسِره بِ عكسنا تماماً !
    فقدَ خسرِنا الكثيِر ، اتمنى لو أن أتعَّظ
    وليَس للإتعاظِ مكانُ هُنا ، في ( قلبِي ) !





    ( 4 )

    شششششش !
    دعوُني أستمِع للغيَاب ..
    لعلَّه يبرر تصرَّفاتهُ اللا مُباليه !!





    ( 5 )

    انَا ب أحاوِل أهدِم هالحزِن فيني
    بعَد مانهَار الفرَح ! وصَار صعبِ إسترجَاعه
    حتَّى لوُ رجع !؟ يرجَع بلا ضميِر ..
    تعَب هالقلب ! نوُبات فرَح ، ونوُبات حزِن
    تعَب قلبِي في إنتظَارك !!





    ( 6 )

    وِش الجديد ؟!
    إنتِ ؟! .. ولاَّ غيابِك المديد ؟!
    يَ بعَد رجفَة ضلوُعي !
    ي بعد سهَر الليَّالي !
    وش الجديد ؟!
    ضميِرك .. ضميِر إنسَانِ مايفيد !!
    إرجَع .. قلبِك الهايِم ( وحيييِد )




    {$title}

     

    الملفات المرفقة: Download all post attachments

    #1 أنغام الماضى, ‏20 فبراير 2012 في 3:12 صباحاً
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏17 مارس 2017
  2. رد: ياحفنة الضي مافي يدي شي

    عااااااااشت الايادي
    جدا راقيات
    مودتي
     
comments powered by Disqus

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...