لآتبكَيْ عَلَّى حُطَأَمْ الدُنْيا وآبَكَيْ عَلَّى نَفَّسَك

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة مرسي الفر, بتاريخ ‏6 ابريل 2012.

  1. بسم الله الرحمن الرحيم



    لآتبكَيْ عَلَّى حُطَأَمْ الدُنْيا وآبَكَيْ عَلَّى نَفَّسَك


    آبَك عَلَّى نَفَّسَك
    عِنْدَمَا تجَدَّها ضَعِيفة أمأَمْ الشهُوَآت
    عَظِيمة أمأَمْ الَمَعَآصي




    آبَك عَلَّى نَفَّسَك
    عِنْدَمَا تُرَى الِمَنْكر ولا تَنَكَّرَه ..
    وعِنْدَمَا تُرَى الخَيَّرَ فَتَّحْتقَرَّهـ




    آبَك عَلَّى نَفَّسَك
    عِنْدَمَا تدَمَع عَيَّنَك لَمْشْهَد مُؤَثِّر في فِيلْم ..
    بَيْنَمَا لا تتأثر
    عِنْدَ سَمَاع القَرَّآن الكَرِيم






    آبَك عَلَّى نَفَّسَك
    عِنْدَمَا تبُدّأ بالََرَكَضَ خَلَفَ دُنْيا زائِلة ..
    بَيْنَمَا لَمْ تَنَافَسَ
    أحَدَا عَلَّى طاعَة الله









    آبَك عَلَّى نَفَّسَك


    عِنْدَمَا تتَحَوُّل صَلَّآتك مَنّ عِبَادَة إلى عادَََة ..
    ومَنّ ساعٍة رأَحَة
    إلى شَقَاء





    آبَك عَلَّى نَفَّسَك
    إن رأيت في نَفَّسَك قَبُول للَذَّنَوّب ..
    وحَبّ لَمُْبَارَزَة عَلاَمَ الغيوب






    آبَك عَلَّى نَفَّسَك
    عِنْدَمَا لا تجَدَّ لَذَّة العِبَادَة .. ولا مُتْعَة الطاعَة





    آبَك عَلَّى نَفَّسَك
    عِنْدَمَا تَمّتَلّئ بأَلْهَمَوم وتغَرِقَ فى الأحَزَّآن ..
    وأنت تَمَلَّك الثَلَّثَ الأخَيَّرَ مَنّ اللَيْل







    آبَك عَلَّى نَفَّسَك
    عِنْدَمَا تهَدَرَ وَقَّتك فِيمَا لا يِنَّفَعَ ..
    وأنت تَعَلَّمَ أنك مُحَأُسِّب فَتّغفُل





    آبَك عَلَّى نَفَّسَك
    عِنْدَمَا تدَرَك أنك أخَطَّأت الطَرِيَق ..
    وقَدّ مَضَى الكَثِير مَنّ العَمَّرَ







    آبَك عَلَّى نَفَّسَك
    بكاء آلَمَشَفِق .. التائِب.. العائد ..
    الراجَي رَحْمَة مَوَّلَأَه..
    وأنت تَعَلَّمَ أن بآبَ التَوْبَة مَفْتُوح
    ما لَمْ تصَلَّ الرَوَّحَ إلى الحُلْقُوم(( يآمَقْلَب القِلْوب ثَبَتَ قَلْبِيّ عَلَّى دينك ))

     
  2. رد: لآتبكَيْ عَلَّى حُطَأَمْ الدُنْيا وآبَكَيْ عَلَّى نَفَّسَك

    شــرفُ لصفحتــــــــي حضـــوركو فخـــرٌ لِقــلمـــي مُعــانقــة نقــاء أحــرفــكو سعـــادةٌ لِــقلبــي نسائم ردك
    فلكم الشكر كل الشكر على هذه الرد المعطر
    بأنفاسك الزكية
    دمت بحفظ الرحمن
     
comments powered by Disqus

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...