ما اعظمها من قصة

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة عمار العامري, بتاريخ ‏20 ابريل 2012.

  1. ما أعظمها من قصة:

    ركب المهلبي البحر وكان شيخاً كبيراً ومعه جارية حسناء الشكل والصوت فناولته شراباً فشرب ثم قال أسمعيني فتناولت عوداً وغنت.

    فالتفت لشاب جالس وقال له أتحسن مثل هذا ؟
    ... ...
    قال بل أُحسن،ما هو أحسن من هذا ...

    قال فأسمعني وكان الشاب صاحب صوت ندي فردد قول الله تعالى :


    { قل متاع الدنيا قليل والأخرة خير لمن اتقي ولا تظلمون فتيلا أينما تكونوا يدركم الموت }

    فألقى الرجل الكأس وانتبه قائلاً أو غير ذلك يا شاب قال :

    { وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر إنا اعتدنا للظالمين ناراً أحاط بهم سرادقها وإن يستغيثوا يغاثوا بماء كالمهل يشوي الوجوه بئس الشراب وساءت مرتفقا }.

    فقام وألقى الخمر كلها في البحر وقال يا شاب أوليس هنالك فرج .

    فقال :

    { قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا }.

    فتاب المهلبي وصار من كبار العباد الزهاد في زمانه
     

    الوسوم:
  2. رد: ما اعظمها من قصة

     ما اعظمها من قصة
     
comments powered by Disqus

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...