1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

متحف التحنيط بالاقصر

الموضوع في 'بوابة السفر إلى مصر Egypt' بواسطة alyaa, بتاريخ ‏12 يوليو 2014.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. alyaa

    alyaa مراقبة عامة

    إنضم إلينا في:
    ‏16 يونيو 2012
    المشاركات:
    7,692
    الإعجابات المتلقاة:
    6
    أَعْجَبَ:
    0
    Dislikes Received:
    0
    نقاط الجائزة:
    36
    الإقامة:
    malaysia
    متحف التحنيط بالاقصر


    متحف التحنيط


    معطيات عن المكان
    بلد مصر
    المدينة بالأقصر
    العنوان بالأقصر على كورنيش النيل شمال معبد الأقصر


    يقع متحف التحنيط بالأقصر على كورنيش النيل شمال معبد الأقصر، ويهدف هذا المتحف إلى إبراز تقنيات فن التحنيط الفرعوني القديم التي طبقها قدماء المصريين على العديد من المخلوقات وليس على البشر فقط، حيث تعرض في هذا المتحف الفريد مومياءات لقطط وأسماك وتماسيح، كما يمكننا أيضا معرفة الوسائل التي كانت تستخدم في تلك العملية. وقد قام بافتتاح هذا المتحف الرئيس محمد حسني مبارك سنة 1997.


    أقسام ومكونات المتحف





    يشغل المتحف مساحة حوالي 2035 متراً مربعاً ويحتوي على الأقسام الآتية:
    قاعة العرض: التي تضم بدورها قسمين:
    الأول: وهو الطريق المنحدر حيث توجد عشر لوحات معلقة تبين تفاصيل طقوس الموكب الجنائزي والإجراءات التي تتبع من الموت وحتى الدفن من واقع بردي آني وهوـ نفر المعروضتين في المتحف البريطاني.
    الثاني: ويبدأ في نهاية الطريق المنحدر وتعرض فيه أكثر من ستين قطعة في 19 نافذة عرض زجاجية.
    قاعة محاضرات
    غرفة الفيديو
    كافيتيريا

    معروضات المتحف


    تتمحور معروضات متحف التحنيط حول 11 موضوعاً أساسياً هي:
    آلهة مصر القديمة
    مواد التحنيط
    المواد العضوية
    سوائل التحنيط
    الوسائل المستعملة في عملية التحنيط
    أوانٍ كانوبية لحفظ الأحشاء الداخلية للمتوفى، وكانت تتخذ شكل أبناء حورس الأربعة وهم "إمست" و"حابي" و"دواموتف" و"قبح سنوف".
    الأوشبتي
    تمائم
    تابوت بادي آمون
    مومياء ماسحرتى (ابن الملك باـ نجم الأول، والذي كان كبيراً لكهنة آمون وقائداً للجيش) وهي المومياء البشرية الوحيدة في المتحف.
    حيوانات محنطة
     
    جاري تحميل الصفحة...