1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

افتتاح مسجد الإمام محمد بن عبد الوهاب بـ قطر ..

الموضوع في 'بوابة السفر إلى تركيا' بواسطة براءة الورد, بتاريخ ‏28 مارس 2016.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. براءة الورد

    براءة الورد رحالة

    إنضم إلينا في:
    ‏21 مارس 2016
    المشاركات:
    2,254
    الإعجابات المتلقاة:
    6
    أَعْجَبَ:
    0
    Dislikes Received:
    0
    نقاط الجائزة:
    38

    افتتاح مسجد الإمام محمد بن عبد الوهاب بـ قطر ..​








    مسجد الإمام محمد بن عبد الوهاب بـ قطر .. تحفة معمارية عظيمة تخلد سيرة بطل










    الدوحة: واس


    افتتح صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر اليوم جامع الإمام محمد بن عبد الوهاب في العاصمة القطرية الدوحة.


    وقال سموه في كلمة عقب الافتتاح: "أطلقنا على هذا المسجد اسم الشيخ الإمام محمد بن عبد الوهاب ، ذلك العلم الكبير والمصلح القدير والمجدد الرائد ، تكريما للعلماء الذين ما زالوا يحملون فكره ودعوته ، خدمة للإسلام والمسلمين".


    وقال إن النور الذي مشى به الشيخ الإمام محمد بن عبد الوهاب ، رحمه الله ، انتشر في الناس في أنحاء جزيرة العرب ، فأعادهم إلى الطريق القويم وهداهم إلى المنهج السليم وفق القرآن الكريم والسنة المطهرة وأزال ما اختلط في الأذهان من زيغ وما داخل النفوس من انحراف.


    وتناول فضيلة الشيخ الدكتور محمد بن حسن المريخي من جانبه ، في أول خطبة جمعة في الجامع ، سيرة الإمام محمد بن عبد الوهاب ، ودوره في محاربة البدع والخرافات والجهل والتخلف التي سادت الجزيرة العربية في ذلك الزمان.


    وأشار إلى أن الإمام كان صوت الحق وهو من أشهر المصلحين في الدعوة إلى الله ، وأنه كان جريئاً في الصدح بالحق ، وله العديد من المؤلفات في مجال التوحيد والعقيدة الصحيحة.












    [​IMG]
    وجه حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أميرقطر ، بإطلاق إسم جامع “الامام محمد بن عبدالوهاب” على أكبر جوامع الدولة.


    جاء ذلك في بيان صدر عن الديوان الاميري اليوم. ويأتي التوجيه تكريماً لمكانة المصلح والداعية المجدد الشيخ محمد بن عبدالوهاب (رحمه الله)، وانعكاساً لتوجه الدولة في إحياء رموز الأمة وقيمها الحضارية .


    والإمام هو محمد بن عبد الوهاب بن سليمان بن علي، من آل مشرف عشيرة من المعاضيد من فخذ آل زاخر الذين هم بطن من الوهبة من بني حنظلة من قبيلة بني تميم.


    ويعد الأمام من أبرز دعاة الأمة ومجدد القرن الثاني عشر الهجري، بدعوته التي قامت على مبدأ التنقية الشاملة لعقائد الناس وعبادتهم، بعد فترة من انتشار الجهل والبدع، التي انتشرت في العالم الإسلامي في عصره.








    [​IMG]








    وتبلغ اجمالي المساحة المخصصة للمشروع حوالي 175164م2، واجمالي المساحة المغطاة 27644م2، ونسبة المساحة المغطاة من مساحة المشروع 15.8%.




    ويتسع المسجد الجامع داخل الصالة المكيفة لحوالي 11000 مصل، والصالة المكيفة المخصصة للسيدات تتسع لحوالي 1200 مصلية، ويمكن الصلاة في صحن المسجد وفي الساحة الأمامية للمسجد، ويستوعبان 30000 مصل.




    وبالجامع عدد من القباب ومنارة واحدة، أما القباب الكبيرة فعددها 28 قبة، والقباب الصغيرة عددها 65، وللمحراب قبتان وللجامع ثلاث بوابات رئيسة ولصالة الصلاة 17 بوابة.




    وقد بني الشيخ جاسم بن محمد آل ثاني مؤسس قطر مسجد بوالقبيب في ثواب والده، كما يروي انه أثناء عودته من حملته العسكرية في الزبارة عام 1878م جاءه خبر وفاة والده الشيخ محمد في مكان يسمي (عنيزة) فتوقف وصلي صلاة الغائب ثم واصل المسير الي الدوحة، بعد ذلك استدعي له بناء اسمه الهميلي فأمره أن يتوجه إلي الزبارة، وهناك يطلع علي مسجد جامع ويدقق في كيفية بنائه لأنه يريد إذا رجع من هناك أن يبني مسجدا مثله، فذهب الهميلي الي الزبارة، وبني مسجد بوالقبيب الذي كان أكبر حجما من جامع الزبارة.


    [​IMG]




    [​IMG]




    [​IMG]




    [​IMG]




    وتعد النهضة العمرانية في دولة قطر من سمات عصر حضرة أمير بلدها حمد وهي جزء من نهضة شاملة متكاملة في جميع المجالات، وتستحوذ العمارة الإسلامية لما لها من أكبر الأثر في نهضة الشعوب ورقيها علي اهتمام الدولة، ومنها المساجد التي تعد النواة الأولي للدولة الإسلامية منذ العصور الأولي لبداية الإسلام، فقد كان المسجد مدرسة ومكانا لتلقي تعاليم الوحي واعداد الفرد وتسيير أمور الدولة في كل المجالات، وتهتم دولة قطر ببناء مساجد لتكون مراكز لنشر الدين مع مراعاة الحفاظ علي قدسيتها والاهتمام بتوفير سبل الراحة لرواد هذه المساجد لذا قررت إنشاء جامع الدولة




    [​IMG]




    [​IMG]







     

    جاري تحميل الصفحة...