1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

معبد الرأس السوداء

الموضوع في 'معالم مصر' بواسطة طارق1, بتاريخ ‏8 سبتمبر 2015.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. طارق1

    طارق1 Junior Member

    إنضم إلينا في:
    ‏5 سبتمبر 2015
    المشاركات:
    238
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    أَعْجَبَ:
    0
    Dislikes Received:
    0
    نقاط الجائزة:
    16
    معبد الرأس السوداء

    [​IMG]


    هو واحد من الآثار الرومانية الموجودة بمدينة الإسكندرية.
    وتدل الخصائص المعمارية وطراز النحت على أن هذا المعبد يرجع إلى منتصف القرن الثاني الميلادي. ويشير الحجم الصغير للمعبد إلى أنه معبد خاص وليس معبدا عاما. وربما بني المعبد في حدائق بعض أهالي الإسكندرية الأثرياء والذي بناه لإيزيس شكراً على نجاته من حادثة وقعت له .


    سبب إقامته


    أقيم هذا المعبد وفاء لنذر أقامه صاحب المنزل بعد سقطة مميتة أصابت قدمه فوضع نحتا لهذه القدم تحتها نقش باليونانية يحدثنا فيه عن سبب إقامته المعبد إلي جانب مذبح صغير.



    إكتشافه


    تم اكتشاف هذا المعبد بالمصادفة في عام 1936 م في منطقة الرأس السوداء (شرق الإسكندرية ) في الطريق المؤدي إلى أبي قير. وقد تم نقله إلى مقره الحالي أمام قسم باب شرقي في أواخر التسعينيات.

    تصميم المعبد



    يتكون المعبد من طابقين وقد صمم على أن يكون الطابق السفلي منه للعبادة .. والطابق العلوي الذي يقع في شمال المعبد للسكنى.
    تقوم مباني المعبد على أرضية مرتفعة و يؤدي إليه سلم. ويؤدي هذا السلم إلى دهليز به صف من الأعمدة الأيونية المنحوتة من الرخام الأبيض المعرق قليلاً وعددها أربعة أعمدة.
    الحجرة الرئيسية للمعبد تقع خلف الدهليز وهي مربعة الشكل يمكن الوصول إليها أيضا عن طريق سلم ثانوي جانبي في حائط المعبد الشرقي يوجد في هذه الحجرة مصطبة كبيرة مبنية بالحجر الجيري .وضعت عليها خمسة تماثيل من الرخام الأبيض لآلهة المعبد وهي من الشرق إلى الغرب..
    تمثال لإيزيس .. تمثالان لأوزوريس .. تمثالان لأبي الهول بالقرب من مذبح صغير أقيم أمام المصطبة .
    أما الجزء العلوي من المبنى وهو الجزء السكني فقد بقيت منه حجرتان .. تقعان في صف واحد مع المعبد وبعرضه . ولا تختلفان في طريقة بنائهما عن الطابق السفلي مما يدل على أنها من نفس عصر المعبد .وقد وجدت في إحداهما بقايا الألواح الرخامية التي كانت تغطي أرضيتها. وهناك دلائل تشير إلي وجود حجرات أخري بهذا المكان ربما كانت مخازن للمأكولات.
    أيضاً هناك ما يشير ألي وجود قناة مياه صغيرة وإناءين من الفخار للمياه كما وجدت بقايا سلم آخر يبدو من بنائه أنه أضيف في عصر لاحق للمبنى . وقد نقلت محتويات المعبد إلى متخف الإسكندرية اليوناني الروماني وهي :

    • تمثال للإلهة إيزيس
    • تمثال حربوقراط

    • تمثال هيرمانوبيس
    • تمثالان لأوزوريس
    قدم لابسة حذاء مكشوف قدمت قربانا .. وقد وضعت على عمود من الرخام الأبيض وهو مربع الجوانب وعليه نقش باليونانية من تسعة سطور ترجمته .


    " أهدى ايزيدور صورة هذه الأقدام إلى الآلهة التي حفظته بعد السقطة المميتة من العربة " .

    والإلهة المقصودة هي إيزيس لأن تمثالها أكبر من بقية تماثيل الآلهة الأخرى في المعبد

    [​IMG]

    [​IMG]

     
    جاري تحميل الصفحة...