طعام كل بلد

الموضوع في 'البوابة السياحية' بواسطة هاوي الاسفار, بتاريخ ‏10 سبتمبر 2015.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. هاوي الاسفار

    هاوي الاسفار Junior Member

    249
    0
    Dislikes Received:
    0
    16
    ‏5 سبتمبر 2015
    يعد التعرف على التقاليد المحلية والتاريخ والثقافة جزء من تجربة السفر إلى أي بلد في العالم، ويمكنك اكتشاف هذه الجوانب الثلاثة للهوية الوطنية فقط عن طريق تناول الطعام والشراب، فإذا حضرت مراسم حفل الشاي الياباني أو تناولت طبقا صغيرا من أكشاك الباعة المتجولين في ماليزيا بصحبة السكان الأصليين، فتأكد من أنك قد قمت بتجربة مميزة لا يمكن أن تنساها ذاكرتك، ولا يقتصر الأمر على هذا فحسب بل يمتد إلى كونك ستعيد التجربة حتما عند العودة إلى وجهتك مرة أخرى، وقد حرصت “موسوعة المسافر” على تقديم بعض النصائح التي تساعدك على تناول الطعام في بلاد السفر مثل السكان المحليين.
    [​IMG]تناول الأغذية في الشارع ببلاد السفر أمر هام باعتباره واحدة من الطرق الأكثر أصالة وحيوية لمعايشة التجربة المحلية

    1.جمع المعلومات
    ليس هناك نقص في المعلومات الغذائية في بلدان العالم المختلفة هذه الأيام خاصة مع توافر وسائل الاتصال الحديثة ولذلك فالبحث عن وجهتك سيكو أمر سهل للغاية، فبالإضافة إلى مواقع السفر المعتادة، وأقسام الطعام والشراب في الصحف المحلية، مثل صحيفة نيويورك تايمز ” ستجد معلومات متخصصة عن أحدث المطاعم والاتجاهات الغذائية ونصائح لتناول الطعام أيضا عبر الانترنت في كافة أنحاء العالم.
    2. تناول الطعام في الشارع
    تناول الأغذية في الشارع ببلاد السفر أمر هام باعتباره واحدة من الطرق الأكثر أصالة وحيوية لمعايشة التجربة المحلية، فلا يفوتك تجربة مذاق أشهر المأكولات على جانب الطريق في الهند، أو تفقد المطاعم المحلية في مراكش، وساحة جامع الفنا لتناول أطباق تقليدية من المطبخ المغربي طازجة ومطهية على نيران المواقد.، ودعونا لا ننسى تايلند والتي يعتبرها البعض أعظم وجهة لتناول الطعام بالشارع على مستوى العالم مع أشهر الأطعمة هناك مثل طبق Jued الغير حار ومن أنواعه kareng jued وهو حساء خفيف بدون توابل حارة مع لفائف المكرونة والفطر.
    [​IMG]في وجهتك الجديدة ابحث عن أسواق المأكولات البحرية والمنتجات المختلفة والتي عادة ما تعج بالحياة المحلية

    3. تسوق مع السكان المحليين
    في بلاد السفر لا تفكر في العادات الخاصة بك في تناول الغذاء وكيف كنت تأكل في منزلك، في وجهتك الجديدة ابحث عن أسواق المأكولات البحرية والمنتجات المختلفة والتي عادة ما تعج بالحياة المحلية. ولا يفوتك محاولة المساومة على صيد سمك التونة في الصباح الباكر في طوكيو تسوكيجي والمسمى “سوق السمك” أو تعايش مع السكان المحليين في محلات الوجبات الجاهزة التاريخية ببولونيا الإيطالية، وحتى محلات السوبر ماركت يمكن أن تقدم لك أدلة عن تفضيلات الطعام المحلية ولذا فاسئل العاملين بها ومن المتوقع أن يكون الترحاب هو العنوان والرد عليك.
    4. اسأل المحلية
    سائقي سيارات الأجرة عادة ما يكونوا سعداء لتبادل الأحاديث المختلفة مع الزوار والسائحين، فلا تتردد عن سؤاله عن أفضل المطاعم المحلية القريبة، ولا تخجل في الحصول على توصية من موظفي الفندق عن أماكن تجمع السكان المحليين لتناول الأطعمة التقليدية الشهيرة.

    5. وقت زيارتك
    المهرجانات والاحتفالات هي وسيلة ممتعة ومفيدة لاكتشاف التاريخ المحلي والثقافة الغذائية في العديد من البلدان، فكما هو الحال في البلدان العربية التي تشهد العديد من الأعياد الممزوجة بتناول أطعمة مميزة، يسري الأمر على وجهتك التي قد قررت زيارتها ولذا فننصحك باختيار وقت الرحلة في أثناء انعقاد المهرجان الأشهر بها ضمانا لمزيد من الاستمتاع.
    [​IMG]تكتمل المغامرة باستكشاف هامش وضواحي المدن، حيث أماكن متخصصة في المطبخ المحلي التقليدي

    6. توسيع نطاق التعرف على بلاد السفر
    تكتمل المغامرة باستكشاف هامش وضواحي المدن، حيث أماكن متخصصة في المطبخ المحلي التقليدي. ويمكن أن تقوم بذلك عبر رحلة قصيرة بالحافلة أو القطار لتناول بيتزا نابولي والمكرونة الإيطالية الأصلية.
    7. افتح عينيك واتبع أنفك
    لماذا لا تتبع أنفك وتذهب إلى حيث تأخذك رائحة الطعام مثل السكان المحليين، اعتمد أيضا على نفسك في اكتشاف ذلك فمن المؤكد أن المطعم الذي يشهد ازدحاما كثيفا من قبل أهل البلد سيكون طعامه ممتعا ولذيذا فضلا عن أنه سيكون معبرا بشكل أصيل عن الثقافة المحلية التي تبحث عنها في طعامك.
    8. الاعتماد على الخبراء
    الانضمام إلى جولة الغذاء مع دليل محلي هو وسيلة سريعة وسهلة للتعرف على السكان المحليين حيث تتسوق وتتناول الطعام وتتعرف على بعض المنتجات المحلية، فعادة ما يكون الدليل السياحي هو عينك حيثما كنت غريب ومن ثم فإن هذا الأمر سيسهل عليك الكثير خلال رحلتك التي ستكون ممتعة حتما إذا ما تمكنت من الانغماس في ثقافة الطعام المحلية لوجهتك المختارة.