1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

مطاعم ومقاهي تحابيش - T7abeesh

الموضوع في 'مطاعم مصر' بواسطة menna, بتاريخ ‏12 يوليو 2016.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. men

    menna رحالة

    إنضم إلينا في:
    ‏18 يونيو 2016
    المشاركات:
    874
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    أَعْجَبَ:
    0
    Dislikes Received:
    0
    نقاط الجائزة:
    18
    الجنس:
    أنثى
    الإقامة:
    cairo
    [​IMG]
    3 ميدان النبوي المهندس
    العجوزة, القاهرة, مصر.
    مأكولات سريعة, مصري, شرقي

    مفتوح
    11 - 2 صباحًا

    عارفين أن بييجي على الواحد أيام في المكتب ما بيبقاش عارف يأكل إيه، الموضوع في أوقات كثير بيبقى داخل فيه إحنا موقعنا إيه من أيام الشهر. وحتى في أول الشهر الواحد بيبقى كثير جدًا مستخسر أنه يفضل كل يوم يدفع فلوس كثير في أكله محترمة تشبعه لآخر اليوم، وخصوصًا أنك ممكن تجيب وجبة تدفع فيها "قد كده" وبرضه ما تطلعش حلوة.

    لسبب ما ترسخ في ذهننا أن الأكل اللي مدفوع فيه هيبقى أطعم من أكل المطاعم الأرخص، ولكن تجربتنا مع تحابيش – Tahabeesh في العجوزة أثبتت أن لسه في أمل في ديلفري سريع، رخيص وطعمه حلو كمان.

    من الواضح أن اسم "تحابيش" ده منتشر جدًا بين المطاعم؛ وإحنا بندوّر على الإنترنت لاقينا ثلاثة مطاعم بنفس الاسم غير اللي كاتبين عنه في المقال هنا –واحد منه مصري في الكويت، وواحد في منطقة الحرفيين والأخير في إسكندرية. معرفتنا بالمطعم جاءت بالصدفة البحتة لما لاقينا المنيو في مدخل العمارة اللي ساكنين فيها –بما أننا ساكنين في العجوزة- واختياراته بتتنوع ما بين ساندويتشات الكبدة والسجق والحواوشي بإضافات مختلفة، ده غير مجموعة من ساندويتشات الفراخ وأطباق الأرز، الباستا والبرجر كمان، وأغلى حاجة عندهم بـ 16 جنيه.

    ممكن تأخذ الأكل Take Away أو تطلبه ديلفري (التوصيل بـ 5 جنيه). عملنا الاختيار الثاني، وطلبنا ساندويتش كبدة إسكندراني بدبس الرمان كبير (10 جنيه)، وطبقة باستا بالسجق (14 جنيه) معهم طلب بطاطس (5 جنيه)، وأخيرًا الحلو الوحيد الموجود في المنيو ساندويتش شوكولانس (7 جنيه).

    15 أو 20 دقيقة كان الأوردرعندنا سخن ومعلًب بنظافة في أطباق فوم بيضاء بسيطة، وطبق فويل للباستا. أول حاجة ذقناها كانت ساندويتش الكبدة الإسكندراني: العيش الفينو طري وطازج، الكبدة كثيرة ومقطعة مكعبات وتسويتها ونوعيتها ممتارين. مسألة دبس الرمان مع الكبدة الإسكندراني كانت جديدة علينا، بس نعترف إنها دخلت دماغنا جدًا؛ لذوعة دبس الرمان وحرارة تتبيلة الكبدة كانوا مزيج ممتاز ومضبوط، بس نصيحة خلي جنبك أي حاجة ساقعة تشربها لأن الساندويتش نوعًا ما سبايسي.

    البطاطس المحمرة ساعدتنا نتخطى حرارة الساندويتش اللي فات. بالرغم من أنها كانت فقدت جزء كبير من قرمشتها نتيجة للتعليب المحكم، إلا أننا كنا ناويين نضيفها على الساندويتش من الأول فما فرقش العيب ده معنا.

    الباستا حجمها مناسب للأكيل، وأي باستا عندهم ممكن تختار ما بين الصوص الأحمر والأبيض معها أيًا كان نوعها. الباستا كانت حلوة، ولكن مش بعظمة الساندويتش؛ الباستا نفسها كانت محتاجة سنة تسوية زيادة لأنها كانت بتمضغ حبتين، ولكن السجق كان نوعيته ممتازة وتتبيلته وزنت طعم الطبق ككل.

    توقعنا الشوكولانس أنه يكون فيه مكونات ثانية زي القشطة أول الحلاوة أو أي حاجة لها علاقة بالمكونات الأصلية للسكلانس، ولكن مش عارفين لحسن الحظ ولا لسوءه الساندويتش كان عبارة عيش فينو صغير فيه شوكولاتة سهلة الفرد ودمتم. ما ننكرش أن طعمه كان حلو وكان كفاية علينا جدًا بعد الأكل اللي أكلناه، بس ما زلنا مقتنعين أن اسم الساندويتش يوحي بأن مكوناته مش شوكولاتة بس.
     

    جاري تحميل الصفحة...