أين .. قلبي ؟

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة ضوء القمر, بتاريخ ‏30 أكتوبر 2009.

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

     أين .. قلبي ؟
    أيهم قلبك

    { القلب الحي ..السَّليم ../
     أين .. قلبي ؟
    وهو قلبٌ ينبضُ بالإيمان والإخلاص ، وامتلأ بمحبَّة الله ومحبَّة مايُحبُّه ويرضاه .. وهو قلب


    { القلب المريض ../
     أين .. قلبي ؟
    وهو مُتقلب بينن الإيمان والنِّفاق ، يصحو تآرةً ويغفو تآرةً .. وهو قلب

    { القلب الميت ../
     أين .. قلبي ؟
    وهو قلبٌ مُوحش مُظلم ، خالٍ من الإيمان .كالبيت الخرب تسكنه الشياطين ،وقد امتلا بالكُفرِ والفُسوق .. وهو قلبٌ


    { القلب المنكوس ../
     أين .. قلبي ؟
    وهو قلبٌ فارغ كالإناء المنكوس ، مهما وضعت بداخله شي لا يستقر . لايعرف معروفاً ولا منكراً .. وهو قلب المنافق

     أين .. قلبي ؟

    * أن يقفل عليها ..
    كما قال تعالى (أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا) (محمد : 24 )


    * الرآن ..
    قال تعالى (كَلَّا بَلْ رَانَ عَلَى قُلُوبِهِم مَّا كَانُوا يَكْسِبُونَ) (المطففين : 14 )





    *التَّغليف ..
     أين .. قلبي ؟
    قال تعالى (وَقَالُواْ قُلُوبُنَا غُلْفٌ ) (البقرة : 88 )





    * عدم الفقه
    قال تعالى ( لَهُمْ قُلُوبٌ لاَّ يَفْقَهُونَ بِهَا ) (الأعراف : 179 )




    * الطَّبع والزَّيغ ..
     أين .. قلبي ؟
    قال تعالى ( فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ ) (الصف : 5 )



    * العمى ..
    قال تعالى ( فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِن تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ) (الحج : 46 )


     أين .. قلبي ؟
    * - كثرة الخلطة

    * - التشبع


    * - كثرة النَّوم


    * - التَّعلُّق بغير الله


    * - التَّمني

     أين .. قلبي ؟
    * الوجل
     أين .. قلبي ؟
    قال تعال (وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آتَوا وَّقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أَنَّهُمْ إِلَى رَبِّهِمْ رَاجِعُونَ) (المؤمنون : 60 )




    *المحبَّة
    المؤمنون هم الَّذين يحُبُّون الله ورسوله صلوات الله وسلامه عليه.

    قال تعالى (وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبّاً لِّلّهِ ) (البقرة : 165 )



    *الإخلاص
    وهنا يكون الفآرق بين المُؤمن والمُنافق

    قال تعالى (وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاء وَيُقِيمُوا الصَّلَاةَ وَيُؤْتُوا الزَّكَاةَ وَذَلِكَ دِينُ الْقَيِّمَةِ) (البينة : 5 )



    *الإخبات
     أين .. قلبي ؟
    الخضوع الكامل المُطلق ،لا اعتراض على أمرٍ من الله .

    قال تعالى (فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُواْ فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجاً مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيماً) (النساء : 65 )



    *التَّسليم
     أين .. قلبي ؟
    هو الَّذي لا يخطر على البال معه أدنى اعتراض

    قال تعالى ( وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيماً) (النساء : 65 )



    *الإنابة
     أين .. قلبي ؟
    أن يعود الإنسان ويرجع إلى الله رُجوعًا كليًا مُتجردًا خالصًا إلى الله

    قال تعالى (وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ ) (الزمر : 54 )



    *الخشية
    مدح الله وأثنى على الَّذين يخشونه

    قال تعالى (وَمِنَ النَّاسِ وَالدَّوَابِّ وَالْأَنْعَامِ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ كَذَلِكَ إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاء إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ) (فاطر : 28 )



    * الخُشوع
    وهو أن يكون القلب خاشعًا ذليلاً إلى الله العزيز الجبَّار

    قال تعالى (أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ) (الحديد : 16 )




    *التَّوكل
    التَّوكل يدخل في االاستعانه وهو بينه تعالى في قوله (إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ) (الفاتحة : 5 )

     أين .. قلبي ؟

    يامُقلب القٌلوب ،، ثبت قلبي على دِينك ،،
    اللَّهمَّ جدِّد الإيمان في قلبي

    فالشَّيطان يُحاولُ جاهدًا على إضلالِ بني آدم بِكُلِّ السُّبل ،،

    فمن كان فطنًا وعارفًا بأساليبِ الشَّيطان سَلِم من الضَّلال ،،
    ومن جهلِ ضلَّ والعياذُ بالله ،،

    أسألُ الله العظيم لي ولكُنَّ
    حُسن الخاتمة وتثبيت قلوبنا على الدِّين ،، آآآمين

     أين .. قلبي ؟
     
  2. kl air

    kl air عضو

    جزاكي الله الف خير غاليتي على الموضوع كنتي وستضلين رائعة متألقة بكل مواضيعك
    دمتي بود
     

مشاركة هذه الصفحة