1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

الكبائر...المسابقة الرمضانية

دليل المسافر العربي قبل السفر

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة التركي سعيد, بتاريخ ‏19 أغسطس 2010.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا


  1. ان الحمد لله نحمده ونستعين به ونستغفره ونعوذ بالله من شرور انفسنا وسيئات اعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضله الله فلا هادى له واشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له وان محمد عبده ورسوله
    اما بعد
    فان اصدق الحديث كتاب الله تعالي واحسن الهدي هدي محمد صلي الله عليه واله وسلم وشر

    الامور محدثاتها وكل محدثه بدعه وكل بدعه ضلاله وكل ضلاله في النار

    تعريف الكبيرة

    كل وعيد ختمه الله تعالي بعذاب أو نار أو بلعنة أو غضب

    قال تعالي : وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَآؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا {النساء 93}

    و عن أبي ذر عن النبي صلى اللهم عليه وسلم قال ثلاثة لا ينظر الله إليهم يوم القيامة ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم قلنا من هم يا رسول الله فقد خابوا وخسروا فقال المنان والمسبل إزاره والمنفق سلعته بالحلف

    وعن أبي هريرة رضي اللهم عنهم عن النبي صلى اللهم عليه وسلم قال اجتنبوا السبع الموبقات قالوا يا رسول الله وما هن قال الشرك بالله والسحر وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق وأكل الربا وأكل مال اليتيم والتولي يوم الزحف وقذف المحصنات المؤمنات الغافلات.

    والمعتزلة يقولون انه لا صغائر وان كل ذنب كبير اذا قيس بجانب الذي عصيته وهذا الكلام مخالف للشرع والعقل .

    أما مخالفة الشرع : فقد قال الله تعالي :

    الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ إِلَّا اللَّمَمَ إِنَّ رَبَّكَ وَاسِعُ الْمَغْفِرَةِ هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنشَأَكُم مِّنَ الْأَرْضِ وَإِذْ أَنتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ فَلَا تُزَكُّوا أَنفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَى {النجم 32}

    و أما مخالفة العقل : فهل من لطم رجلا كالذي قتله ؟!!!

    فائدة :

    اللمم ( أي الصغائر ) وهو كل مايلم بالإنسان مما لا يستطيع دفعه فيقع فيه اما بجهل أو بهوي .

    ويقول النبي صلي الله عليه وسلم كل ابن أدم خطاء . أي ان الانسان لابد وان يقع في الخطأ . فجتنب الكبائر فإذا وقعت في الصغائر بجهل او بهوي غفر الله لك لان الله عز وجل قال (ان الله واسع المغفرة ) أي انه لم يسوي اللمم بالكبائر
     
    جاري تحميل الصفحة...
  2. أنغام الماضى

    أنغام الماضى رحالة

    إنضم إلينا في:
    ‏15 يوليو 2010
    المشاركات:
    2,256
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    أَعْجَبَ:
    0
    Dislikes Received:
    0
    نقاط الجائزة:
    36
    رد: الكبائر...المسابقة الرمضانية

    [​IMG]