معلومات عامة دول الأغنى في المستقبل

ياراا

رحالة
إنضم
15 يناير 2019
المشاركات
1,000
مستوى التفاعل
1
النقاط
36
العمر
35

هذه الدول ستصبح الأغنى في المستقبل منقول من مجله سنيار




من خلال تحليل العديد من البيانات، يقدم المحللون أرقاما تقريبية لما ستحققه بعض البلدان في السنوات المقبلة، وفي هذا الإطار، أجرت مؤسسة هونج كونج وشنغهاي المصرفية دراسة معقدة على 100 بلد للتنبؤ بقائمة البلدان التي ستصبح أكثر ثراءا في المستقبل، نتعرف على 15 منها:
15- روسيا



مع انخفاض في عدد السكان العاملين والاضطراب الحالي الذي يميز روسيا، قد يكون من غير المتوقع رؤيتها في هذه القائمة، لكن الاقتصاد في البلاد يظهر علامات على الاستقرار والنمو في المستقبل، وقد أدى الصراع الأوكراني وضم شبه جزيرة القرم إلى عقوبات دولية، كما أن انخفاض أسعار النفط أدى إلى مشاكل اقتصادية أخرى، ورغم ذلك فإن بنك HSBC متفائل بأن يبلغ متوسط دخل الفرد والاقتصاد 1.87 تريليون دولار بحلول عام 2050.
699654 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
14- اسبانيا



لقد تضررت إسبانيا بشدة من المشاكل الاقتصادية في السنوات الأخيرة، وأدت الزيادة في الأسعار حتى عام 2008 وانخفاض بنسبة 11٪ في عدد السكان العاملين، بالإضافة إلى الأزمة الاقتصادية، إلى اقتراب البلاد من حافة الانهيار الاقتصادي، ولكن ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي لإسبانيا من 711 مليار دولار إلى 1.95 تريليون دولار، سيؤدي إلى تحسن هائل في دخل الفرد.
699655 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
13- كوريا الجنوبية



مرت كوريا الجنوبية بانخفاض معدل الخصوبة خلال العقود الماضية، ولكن اقتصاد البلد لايزال واحدًا من المجتمعات الرائدة في العالم، ومن المتوقع أن يرتفع الناتج المحلي الإجمالي المتوقع لكوريا الجنوبية إلى 2.06 تريليون دولار عام 2050.
699656 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
12- تركيا



خلال السنوات القليلة الماضية، أظهرت تركيا زيادات كبيرة في عدد سكانها بسبب معدل الخصوبة الصحي، وقد تضاعف دخل الفرد في البلاد ثلاث مرات تقريباً بينما كانت بقية المنطقة في أزمة عميقة، وستزداد كل هذه المؤشرات بشكل كبير، حيث ستصل إلى 2.15 تريليون دولار بحلول عام 2050.
699657 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
11- ايطاليا



من بين جميع البلدان في الاتحاد الأوروبي، كانت إيطاليا واحدة من أسرع الاقتصادات نمواً في العالم، مع زيادة 4٪ فقط في ستة عشر عاماً، وفي حين يتوقع أن تكون البلاد في مرتبة أدنى في المستقبل، بسبب انخفاضها في عدد السكان العاملين، لا تزال إيطاليا واحدة من أغنى البلدان في المستقبل مع الناتج المحلي الإجمالي 2.19 تريليون دولار في عام 2050.
699658 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
10- كندا



يبدو أن كندا هي ركيزة الاستقرار في العالم عندما يتعلق الأمر بالاقتصاد، ففي حين أن البلدان الأخرى تنخفض والبعض الآخر يرتفع، تبقى كندا كما هي، وسوف تصل إلى 44 مليون دولار في عام 2050، وفي نفس العام، سيصل الناتج المحلي الإجمالي الكندي إلى 2887 تريليون دولار.
699659 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
9- فرنسا



بينما في المملكة المتحدة، يتوقع المتخصصون في HSBC أن الاتحاد الأوروبي سيؤثر على القوة الاقتصادية للبلاد، يبدو أن فرنسا ستعود إلى المركز التاسع بحلول عام 2050، وسوف يسجل اقتصاد فرنسا 2.75 تريليون دولار أمريكي من الناتج المحلي الإجمالي بحلول ذلك العام.
699660 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
8- مكسيكو سيتي



يقدر عدد سكانها بحوالي 120 مليون دولار، وتعتبر مكسيكو سيتي واحدة من أكبر الاقتصادات في العالم، وأكثرها نموا، مما يعمل على تحسين إنتاجيتها وازدهارها بشكل عام، وبفضل الرئيس إنريكي بينا نييتو الذي بدأ ولايته منذ 6 سنوات في ديسمبر 2012، تشهد البلاد تقدمًا كبيرًا في قطاعات الطاقة والتعليم والمال والأعمال، مما يؤدي إلى ناتج محلي إجمالي مستقبلي قدره 2.81 تريليون دولار بحلول عام 2050.
699661 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
7- البرازيل



بعد فترة صعبة حتى عام 1994، مع تضخم هائل، تمكنت البرازيل من التعافي والعودة إلى مسارها، وزيادة النمو والازدهار، وذلك بسبب الزيادة الكبيرة في عدد السكان العاملين، وقد ساعدت الجهود المبذولة للحد من الإجرام وتحسين ظروف الحياة في البلاد على نموها إلى حد معين كذلك، مما دفع كبار المتخصصين إلى الاعتقاد بأن الناتج المحلي الإجمالي البرازيلي سوف ينمو ليصل إلى مبلغ 2.96 تريليون دولار بحلول عام 2050.
699662 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
6- المملكة المتحدة



يبدو أن المملكة المتحدة ستغلق الفجوة بينها وبين ألمانيا في المستقبل، وسيكون الفرق في الثروة بين البلدين أصغر بكثير مما هو عليه اليوم، ونظرًا لارتباطها الوثيق مع الولايات المتحدة واليابان، ستواصل المملكة المتحدة ازدهارها بمعدل أعلى من معظم الدول الأوروبية الأخرى، وسوف يرتفع الناتج المحلي الإجمالي إلى ما يقدر بنحو 3.58 تريليون دولار بنهاية العقود الثلاثة القادمة.
699663 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
5- ألمانيا



ستظل ألمانيا تحتفظ بمكانتها كقوة اقتصادية في أوروبا مع ناتج محلي إجمالي يبلغ 3.71 تريليون دولار بحلول عام 2050، وسوف يسجل سكان البلاد انخفاضا بمقدار 11 مليون نسمة، ولكن ذلك سيزيد من دخل الفرد، وفي الوقت نفسه سيستمر انخفاض عدد السكان العاملون في البلاد، ولكن هذه المشكلة مشمولة بالتمويل الجيد والبنية التحتية الاقتصادية المستقرة، لذلك ستواصل البلاد بشكل عام ازدهارها في المستقبل.
699664 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل




4- اليابان

في حين تعاني اليابان أيضًا من مشكلات خطيرة فيما يتعلق بانخفاض عدد السكان، ومن المتوقع أن تنخفض وفق تقديرات هذا العام من أكثر من 127 مليون إلى 102 مليون في عام 2050، ولكن البلاد سوف تستمر في النمو من الناحية الاقتصادية، ويقدر المتخصصون أن الناتج المحلي الإجمالي الياباني سوف ينمو من 4.88 تريليون دولار في العام الماضي إلى 6.43 تريليون دولار بحلول عام 2050.
699665 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
3- الهند



يبدو أن الهند ستأخذ مكان اليابان في المستقبل، مع ارتفاع عدد السكان إلى نسب مذهلة، من 1.35 مليار اليوم إلى 1.6 مليار بحلول عام 2050، وستفوق الهند الصين التي تحتل المركز الأول فيما يتعلق بالسكان حاليا، ومن الناحية الاقتصادية، من المتوقع أن تضاعف الهند ناتجها المحلي الإجمالي الذي يبلغ 2.43 تريليون دولار ليصل إلى 8.17 تريليون دولار.
699666 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
2- الولايات المتحدة



لقد مرت الولايات المتحدة بأوقات عصيبة في الآونة الأخيرة، ورغم أن هذه الأزمة لم تنته بعد، إلا أن اقتصاد البلاد سيستمر في النمو، ومن العوامل الرئيسية المؤثرة في ذلك مؤسساتها المستقرة ومعدل الخصوبة المرتفع الذي سيؤدي إلى زيادة عدد السكان إلى حوالي 86 مليون في المستقبل، وسيصل الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة إلى ما يقدر بـ 22.27 تريليون دولار، مما يجعلها ثاني أقوى اقتصاد في العالم في عام 2050.
699667 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل
1- الصين



لا عجب أن الصين ستحكم العالم من وجهة نظر اقتصادية في المستقبل القريب، ووفقاً للمتخصصين، فإن جهودهم للحفاظ على عدد سكان مستقر من خلال سياسة الطفل الواحد ومجتمع حديث بالكامل سيمكنهم من تحقيق ذلك، ومن المتوقع أن تقوم الصين قريباً بدمج منطقتي هونج كونج وماكاو في اقتصادها، وبذلك يصل إجمالي الناتج المحلي إلى 25.33 تريليون دولار بحلول عام 2050، وهو أكثر من ضعف الرقم القياسي البالغ 11.93 تريليون دولار اليوم ، مما سيجعل الصين أقوى اقتصاد في العالم في العقود القادمة.
699668 المسافرون العرب دول الأغنى في المستقبل