الشكوك وعدم الثقه بين الزوجين الى متى

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة الجوال ب, بتاريخ ‏24 مارس 2011.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. المجتمعات العربية هي مجتمعات رجولية وثقافتنا العربية تمجد الرجل وان الرجل هو صاحب السلطة وهو الآمر الناهي في الاسرة مهما كانت اخلاقه وتربيته.



    وهذا التوجيه جاء من عاداتنا وتقاليدنا وتربيتنا وتاريخنا وقد انسحب هذا المفهوم على القوانين والشرائع وان المرأة مخلوق ضعيف. ولكن مع تطور المجتمعات ودخول المرأة التعليم ومجال العمل اصبح لها استقلال اقتصادي واصبحت صاحبة دخل وتصرف على الاسرة بجانب الرجل.



    هذه الاسباب ادت الى ارتفاع مكانة المرأة في الاسرة وزادت سلطة المرأة على الاسرة خصوصا عندما يسافر الرجل أو ان عمله يتطلب منه السفر الكثير أو العمل في اماكن بعيدة يتطلب معها غياب الرجل عن المنزل لايام طويلة.



    واصبحت المرأة تلعب دورين دور المرأة ودور الرجل في ادارة شؤون الاسرة. ايضا تربية المرأة وتنشئتها لها دور في تحمل المسؤولية، فإذا كانت امها قد دربتها على تحمل المسؤولية منذ الصغر وعلى ادارة البيت تجد انها عندما تكبر وتتزوج لا تواجه أي مشكلة في تحمل مسؤولية الاسرة وادارة شؤون بيتها.




    بعد هذه المقدمة نعود الى عنوان مقالنا اليوم والذي يركز على العلاقة بين الزوج والزوجة. ما هو نوع هذه العلاقة؟ قديما كانت العلاقة بين الرجل والمرأة قائمة على عدم الثقة بالمرأة، وعدم الثقة بها لا يعني الشك فيها اخلاقيا ولكن عدم الثقة بعدم قدرة المرأة على القيام بالاعمال الشاقة وتحمل مسؤولية اكبر من طاقتها.



    طبعا العلاقة بين الزوج والزوجة تبدأ مع بداية الحياة الزوجية وكيف ينظر كل طرف للآخر، هذه النظرة لا تأتي مع بداية الزواج ولكن تعتمد بالدرجة الاولى على تربيتهما وتنشئتهما الاسرية وتعتمد على خبراتهما بالحياة.



    الزواج عندنا اشكال مختلفة منها ما جاء نتيجة لعلاقة عاطفية وحب لفترة طويلة قبل الزواج، وشكل آخر جاء نتيجة لعلاقة قصيرة وتعتبر فترة خطوبة قبل عقد القران والحديث عبر الهاتف بحضور اهل الزوجة للتعارف اكثر حتى يتفقان على مواضيع تهم حياتهما الزوجية، في هذه احتمالات المشاحنات والخلافات الزوجية تصبح قليلة. اما الشكل الثالث فهو الزواج التقليدي اللي تكون نهايته يا أسود يا أبيض.



    كل هذه الاشكال من الزواج تختلف من بيت لآخر يعني ما في نظرية أو خريطة اذا مشيت عليها ينجح الزواج ولا في قاعدة كله يعتمد على التفاهم ونوع العلاقة بينهما. ولكن في أي شكل من الاشكال الثلاثة اللي ذكرناها تكثر المشاحنات والشكوك. البعض يقول ان الزواج الذي جاء نتيجة علاقة حب طويلة هو النوع اللي تكثر فيه الشكوك وعدم الثقة ولكن ليس كل الحالات نقول بعض الحالات وليس الكل.




    عموما اذا كان الزوج أو الزوجة في بالهما عمل الخيانة أو القيام بالخيانة الزوجية يلجآن لطرق كثيرة لا يمكن اكتشافها من قبل أي طرف. الشك بين الزوجين مرض خطير وضار للطرفين ويهدم الاسرة ويضيعها والضحية تكون الاطفال. . المفروض يدخلان الحياة الزوجية صفحة بيضاء وما في داعي للقديم والمغامرات. عموما نجاح الزواج أو فشله ليس فيه قاعدة أو نظرية أو خطة معينة ولكن هناك بعض الاسباب التي تضيق مجال الخلافات والمشاحنات.




    اخيرا احذروا الشك وعدم الثقة .
     
    الوسوم:

جاري تحميل الصفحة...