1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.

ضع يدكـ على قلبكـ وأشكر الله .,’

الموضوع في 'أخبار المسافرون العرب' بواسطة مدينة مستقبل, بتاريخ ‏2 ابريل 2012.

هوتيل فور ارب | Hotel For Arab

دليل ماليزيا

  1. ضع يدكـ على قلبكـ وأشكر الله .,’


    بسم الله والصلاه والسلام على رسول الله .,’

    ؛

    إذا وضعـت يـدك علـى قلبـك فاشكـر الله



    هل جربت ذلك يــوماً ؟


    أن تضع يدك على قلبك وتفكر كيف أن هذه القطعة العجيبة من جسمك

    تعمل على مدار الساعة وبدون توقف!!

    إنها تعمل يومياً وبدون توقف أثناء يقظتك وأثناء نومك أيضاً ..

    وتغير من سرعتها أوتوماتيكياً طبقاً لاحتياجات جسمك وستظل تعمل كذلك على مدى

    الأيام والشهور والسنين حتى الدقيقة الاخيرة من حياتك .. دون أن تاخذ إجازة

    ولو للحظة واحدة ..

    هل فكرت يومـــــاً






    فيما لو كان أمر تشغيل هذه القطعه وتنظيم عملها موكولاً إليك .!

    مثلا ًَعن طريق عضلة ما يمكن ضغطها باليد .

    مالذي يمكن ان يحدث ؟

    طبعاً ببساطة شديده ستفشل في تشغيلها وحينها
    ستمـــــــــــــــــــــــــــ ـوت !!

    بعد ساعات فانت ستتعب قبل ذلك . وتحتاج أن تغير النبض باستمرار ثم إنك

    تحتاج ان تنام وقبل كل شي أن تحتاج الى أن تكون متفرغاً لهذا العمل

    لأن أي غفلة منكـ ستكلفك حياتك وبالتالي فلا تستطيع السعي في طلب رزقك !!

    او دراسة او عمل ..

    ان جهاز القلب هذا جهاز واحد فقط من بين عشرات الاجهزة الموجودة في جسم الانسان

    والتي تقوم بما تعجز عنه مئات المصانع التي يديرها البشر او حتى الآلات الالكترونية !!

    فهناكـ جهاز للتبريد في جلد ابن ادم وجهاز لتنفس لاستخلاص الأكسجين

    والكبد تعمل باستمرار لتنقية الدم من السموم وأجهزة أخرى وأخرى كثيرة والتي بدونها لم

    يكن يمكن لأي انسان البقاء حياً !!

    فتـــــــــــأمل

    ايها المسلم في عظم نعمة الله سبحانة وتعالى علينا جميعا حيث جعل هذه الاجهزة

    تعمل لوحدها دون تدخل منا وهذه من الايات والنعم التي هي من جسمنا فقط !!

    قال تعالى:

    ( وفي أنفسكم أفلا تبصرون )

    فكيف بنعم الله الاخرى الظاهرة علينا من مأكل وملبس ومشرب وأمان

    وكيف بالنعم الاخرى التي لانراها بل كيف بأعظم نعمة على الاطلاق وهي إنعام الله علينا

    بنعمة الاسلام والتي حرمها كثيراً من البشر مع أنهم ماخلقوا بالهيئة المعجزة

    التي خلقو عليها الا للقيام بهذه النعمة

    فأشكروا الله على أن جعلكم مسلمين مؤمنين به خيراً لكم سبحانك ربي ظلمت نفسي فغفرلي

    منقول لروووعته...
     
    جاري تحميل الصفحة...